ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

الزراعة طرح 250 سلعة غذائية بمنافذ الوزارة طول ايام رمضان

الخميس 15-04 - 07:04 م
جانب من الحدث جانب من الحدث
خالد الشربيني
قال المهندس أحمد فتحي مدير عام التسويق بمنافذ قطاع الزراعات المحمية بوزارة الزراعة إن تنفيذا لتعليمات وزارة الزراعة واستصلاح الاراضى، إنه يتم حاليا ضخ كميات كبيرة من السلع الغذائية طوال أيام شهر رمضان بمنافذ الزراعات المحمية المتنقلة والثابتة، مضيفا أن هناك تخفيضات تصل لـ 30% على السلع المعروضة مقارنة بسعر السوق المحلي .

وأضاف مدير تسويق منافذ وزارة الزراعة، خلال برنامج "الثمرة " على قناة مصر الزراعية تقديم الاعلامى عز النوبى، أنه يتم طرح 250 سلعة غذائية بمنافذ وزارة الزراعة طوال أيام شهر رمضان، وضخ كميات كبيرة من الأرز والسمن البلدي والدواجن واللحوم وعسل النحل والبقوليات.

وأكد "فتحى" أن هناك رقابة مشددة على جميع المعروض من السلع الغذائية بمنافذ وزارة الزراعة، موضحا أن معظم المعروض من السلع الغذائية بمنافذ الزراعات المحمية من منتجات القطاع التابع لوزارة الزراعة، مشير الى أن هناك 400 منفذ لبيع السلع الغذائية تابع لوزارة الزراعة منها 30 منفذ تابعة للزراعات المحمية.

واوضح مدير تسويق المنافذ، أن هنام تنسيق كامل مع المجالس المحلية والأجهزة المعنية لتقديم جميع منتجات وزارة الزراعة، ويتم العمل بمنافذ وزارة الزراعة يبدأمن الساعة 9 صباحاً إلى 4:30 مساءاً طوال أيام شهر رمضان، وجميع منتجات اللحوم البلدية المطروحة بمنافذ الزراعات المحمية منتجات مزارع وزارة الزراعة.

وتابع احمد فتحى، أن سعر كيلو اللحوم البلدية يبدأمن 100 إلى 110 جنيهاً ورقابة مشددة على المنافذ ، وسعر كيلو الدواجن يبدأمن 30 إلى 35 جنيهاً للكيلو، ونحاول تلبية إحتياجات المواطنين على مدار الشهر الكريم.

وأكد مدير التسويق بمنافذ وزارة الزراعة ، أنه يوجد 10 مواقع منتجة تابعة لقطاع الزراعات المحمية لطرح الخضراوات والفاكهة بمنافذنا الثابتة والمتحركة، ويتم تطبيق جميع الإجراءات الإحترازية داخل منافذ بيع السلع الغذائية ونشارك في مبادرة حياة كريمة لطرح جميع منتجات الزراعات المحمية بمختلف المحافظات وهناك جهد كبير لوزارة الزراعة لتوفير جميع السلع الغذائية بالمنافذ الثابتة ونسعى لزيادة السيارات المتنقلة.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads

استطلاع الرأى

هل تؤيد تغليظ عقوبة التحرش بعد واقعة المعادي لتصل للإعدام؟