ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

بعد التحقيقات.. حبس المتهم بقتل الطفلة ريماس بالدقهلية

الأربعاء 07-04 - 09:05 م
الطفلة ريماس الطفلة ريماس
الدقهلية - دينا رمزي
قررت نيابة دكرنس بمحافظة الدقهلية حبس المتهم بقتل الطفلة ريماس ٤ أيام علي ذمة التحقيقات.

وأدلى المتهم باعترافات تفصيلية أمام النيابة بارتكابه الواقعة، مؤكدًا أنه شاهد المجني عليها تسير فى الشارع فى تمام الحادية عشرة صباحا، وطلب منها اصطحابها لشراء بعض الحلوى حتى استدرجها إلى سلم منزله.

وأوضح المتهم أنه فور دخوله المنزل قام بمحاولة لمس أجزاء حساسة من جسدها إلا أنها اكتشفت أمره وتنبهت لفعلته فقاومته فحاول جذبها مرة أخرى إلا أنها بدأت فى الصراخ فسدد لها طعنات بأنحاء متفرقة من الجسم حتى غرقت فى دمائها ولامست تلك الدماء ملابسه فقام بإخفائها بالسلم والتفكير في طريقة للتخلص من الجثة إلا أن الواقعة اكتشفت قبل ذلك.

وأكد الأربعيني المتهم بقتل الطفلة ريماس بمدينة دكرنس في محافظة الدقهلية أنه لم يتمكن من اغتصابها ومع صرخاتها كتم أنفاسها وصوب لها ٥ طعنات ٣ بالبطن وطعنتين بالظهر مما أدى إلى وفاتها.

وروى المتهم تفاصيل الواقعة التي بدأت مصادفة على حد قوله في التحقيقات أمام فرن العيش، وأكد أنه أغواها بأن يصطحبها من أجل شراء الحلوى ونجح في إقناعها بالتوجه معه للبيت الذي يقطن به بالإيجار.

وتابع المتهم: حاولت اغتصابها ولم أتمكن فكتمت أنفاسها إلى أن فارقت الحياة، وللتأكد من قتلها صوب لها ٥ طعنات.

وروت عمة الطفلة المذبوحة بدكرنس تفاصيل الحادث قائلة إن الطفلة خرجت لشراء العيش ولم تعود، وبالبحث عنها لم يجدها أحد.

وأضافت: أثناء البحث عن الطفلة قالت طفلة تدعى جنا، أنها شاهدت ريماس تمشي مع شخص ودخلت معه منزله، وأشارت على منزل المتهم قائلة:"كانت ماشية مع واحد أسود ولابس نظارة وشكله وحش".

وأضافت عمة الطفلة: ذهبوا مسرعين لمنزل القاتل فوجدوا جثة الطفلة ريماس غارقة في دمها والشاب يرتدي بنطاله، فصرخ الأهالي في وجهه متسائلين "أنت عملت فيها أيه، أنت أخدت منها أيه وأيه اللي حصل؟".

وتابعت: "كنا هنموته زي ما موتها لكن الأمن لحقه وقبض عليه وأخذه من أيدينا".

وأكدت عمة الطفلة أن شقيقها ليس بينه وبين القاتل أي علاقة وليس له تار مع أحد، مطالبة بالقصاص من المتهم، وقتله في ميدان عام حتى يكون عبرة لغيره".

وكان اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية تلقى إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية بورود بلاغ لضباط مباحث مركز دكرنس بعثور سكان إحدى العمارات على طفلة مقتولة وتم إلقاؤها بمدخل العمارة التي تقطن بها بمنطقة منشية السيد محمود دائرة المركز.

وانتقل ضباط مباحث مركز دكرنس إلى مكان الواقعة وتبين قيام أحد الأشخاص بالتعدي عليها جنسيا ثم قتلها، وتمكن الأهالي من القبض عليه، واحتجازه داخل العمارة فيما قامت الشرطة باقناعهم بتسليمه لهم.

وبالفحص تبين أن الطفلة القتيلة "ريماس .م.ج.ع"، تبلغ من العمر 8 سنوات، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجاري العرض على النيابة العامة التي تولت التحقيقات.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تؤيد تغليظ عقوبة التحرش بعد واقعة المعادي لتصل للإعدام؟