ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

بعد نقلهم لمتحف الحضارة بالفسطاط.. "العربية نيوز" ينشر تاريخ أبرز ملوك المومياوات الملكية (ملف معلوماتي)

الأحد 04-04 - 03:51 م
العربية نيوز



في الساعات الأخيرة، نقل 22 مومياء ملكية مصرية عمرها آلاف السنوات في كبسولات مصممة خصيصا من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط.

وإحتوى الموكب الضخم على 22 مومياء ملكية فرعونية من الأسر 17 و18 و19 و20، ويتضمن 18 مومياء لملوك وأربع مومياوات لملكات، وتصدر الموكب الملك الفرعوني سقنن رع تاعا من ملوك الأسرة الـ 17 في القرن الـ 16 ق.م.

سقنن رع تاعا
الملك سقنن رع تاعا الثاني الملقب بالملك الشجاع هو من ملوك الأسرة السابعة عشرة (1625 ق م - 1549 ق م)، وكان حاكمًا لطيبة (الأقصر حاليًا) بدأ حرب التحرير ضد الهكسوس وأكمل الحرب من بعده إبناه كامس وأحمس الأول.


حتشبسوت
الملكة حتشبسوت هي ابنة الملك تحتمس الأول والملكة أحمس، وتعد من أشهر الشخصيات في تاريخ مصر القديمة. حكمت لعدة سنوات نيابة عن ابن زوجها تحتمس الثالث الذي كان صغيراً عندما اعتلى العرش.

منعت التقاليد في مصر القديمة المرأة من أن تعتلي العرش، إلا أن حتشبسوت أكدت أنه باعتبارها ابنة ملك وزوجة آخر، أنها ذات دم ملكي نقي، وسرعان ما أعلنت نفسها ملكاً بالرغم من كونها امرأة.

وتم العثور على مومياء الملكة حتشبسوت عام 1903 في مقبرة (KV 60)، بوادي الملوك بالأقصر.

تحتمس الثالث
 بدأ الملك تحتمس الثالث الذي ينتمي إلى الأسرة الثامنة عشرة عهده كملك بالاسم فقط لكونه صغيراً جداً على الحكم عند وفاة والده. وحينها لعبت زوجة أبيه حتشبسوت دور الوصي على العرش لعدة سنوات، ثم أعلنت نفسها ملكاً بشكل رسمي.

بعد وفاتها، أصبح من كبار الملوك المحاربين في الدولة الحديثة وقام بسلسلة من الحملات العسكرية. وتعتبر معركته الشهيرة في مجدو نموذجاً للتخطيط الاستراتيجي العسكري.


الملك رمسيس الثاني
أشهر ملوك الدولة الحديثة ومن أعظم محاربي مصر، تولى حكم مصر ما بين سن الثالثة والعشرين للخامسة والعشرين، حيث يعد صاحب أول معاهدة سلام في التاريخ مع مع جيش الحيثيين، وسجلت بنود هذه المعاهدة على جدران معابد الكرنك، وعُثر على مومياء رمسيس الثاني عام 1881 في خبيئة الدير البحري.

الملك رمسيس الثالث
 الملك رمسيس الثالث من الأسرة العشرين. بعد وفاة الملك سبتاح والملكة تاوسرت آخر حكام الأسرة التاسعة عشرة، انتقل عرش مصر إلى ملك يُدعى ست نخت حكم لبضع سنوات ثم خلفه ابنه الملك رمسيس الثالث الذي يُعتبر آخر الملوك المحاربين في الدولة الحديثة.


الملك رمسيس التاسع
كان حفيدًا للملك رمسيس الثالث، وهو ثامن ملوك الأسرة العشرين. تشير التقديرات إلى أنه حكم مدة 18 عاماً تقريباً، واتسم عهده بنوع من الاستقرار.

كانت مساهماته الرئيسية في معبد الشمس في هليوبوليس، وتزيين الجدار الشمالي للصرح السابع لمعبد آمون رع بالكرنك.


تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تؤيد تغليظ عقوبة التحرش بعد واقعة المعادي لتصل للإعدام؟

ads
ads