ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

حوار من نار.. محمد عبد المنصف: لن أعتزل قبل تحطيم رقم جيجز وتوتي.. وحسن شحاتة ضحى بي لهذا السبب

الثلاثاء 28-07 - 02:22 م
محمد عبد المنصف محمد عبد المنصف
أجرى موقع "كورة" الرياضي حوارا مع محمد عبد المنصف حارس الزمالك السابق ووادي دجلة الحالي، تابعه "العربية نيوز" وكشف فيه عن العديد من الأسرار في رحلته مع الأندية والمنتخب.

وإليكم نص الحوار:

في البداية.. هل تؤيد قرار استئناف النشاط الرياضي؟

بالطبع، أؤيد قرار استئناف النشاط، ولكني أرفض استكمال مسابقة الدوري عن الموسم المنقضي، لما لها من أضرار كثيرة.

ما هي هذه الأضرار؟

استكمال الموسم يحتم على الفرق الإعداد في خضون 4 إلى 6 أسابيع فقط، وهذا قد يعرض اللاعبين للضغط في التدريبات والكثير من الإصابات العضلية، ولكن إذا ما جاء قرار المسؤولين بإتاحة فرصة كافية للأندية لإعداد اللاعبين وبدء موسم جديد، سيلغى هذا الضرر، فضلا عن خوض الموسم الجديد دون ضغوط في المباريات.

ما هو موقفك من مطالبة البعض بإلغاء الهبوط بسبب الظروف الاستثنائية؟

لست مع هذا المطلب، كيف تخوض الفرق منافساتها وهي تضع في اعتبارها عدم هبوطها للدرجة الأدنى؟ هذا سيمنح البعض فكرة التخاذل في مباريات أمام فرق أخرى.

كيف ترى رحيل تاكيس عن قيادة دجلة؟

شأن إداري خاص بمجلس الإدارة، ولكن في رأيي الفني أرى أن رحيله خسارة كبيرة لدجلة، حتى وإن كانت نتائج الفريق غير مستقرة، كنا أفضل فريق يقدم كرة قدم في الدوري الممتاز، ولكن صادفنا سوء حظ كبير في الكثير من المباريات.

أتوقع النجاح الكبير لتاكيس حال قيادته لأي من فريقي بيراميدز والمقاصة، لما يملكه الناديان من استقرار إداري وإمكانيات فنية ومادية تؤهلهما لحصد البطولات معه.

إلى أي سن قد يصل محمد عبد المنصف في الملاعب؟

ليس هناك سن محدد لإعلان اعتزال الكرة، لدي اقتناع كامل أنه طالما كنت قادرا على العطاء سأكمل حياتي داخل المستطيل الأخضر.

لن أقرر الاعتزال سوى في حالة واحدة فقط، وهي الشعور أن جسدي ليس باستطاعته تنفيذ ما يرغب فيه عقلي، ولدي رقم قياسي أسعى لتحطيمه قبل كل ذلك.

ما هو الرقم القياسي؟

المشاركة في 25 موسما متتاليا بدوري واحد، فالآن أنا متعادل مع رايان جيجز نجم مانشستر يونايتد الأسبق وفرانشيسكو توتي أسطورة روما، برصيد 24 موسما متتاليا، وهو نفس رقمي في الموسم الحالي.

وهذا يعني أن مشاركتي في الموسم الجديد ستحطم الرقم، وهذا هدف أضعه أمام عيني.

بالعودة لسنوات عديدة مضت.. لماذا رحلت عن الزمالك رغم مشاركتك على فترات رفقة عبد الواحد السيد؟

كنا نتبع سياسة الدور داخل الزمالك، أكثر من سبب دفعني للرحيل منها رغبتي في المشاركة بكافة مباريات فريقي الذي سأنتقل له، والآخر هو خاص بالمشاكل والأزمات التي كان يعاني منها النادي في ذلك الوقت من عدم استقرار إداري وفني، ففضلت الانتقال لصفوف المشجع الزملكاوي وأبحث عن دور داخل المستطيل في ناد آخر.

هل خسر عبد المنصف بالرحيل عن الزمالك؟

نعم، خسرت كثيرا، لأنني لو كنت حارسا في الزمالك حتى الآن لأصبحت أساسيا مع منتخب مصر في كأس العالم.

وما السبب في ذلك؟

عادة، يبحث مدرب المنتخب عن حراس الزمالك والأهلي بسبب الشعبية والجماهيرية وكذلك مشاركتهما الأفريقية والعربية بجانب المباريات المحلية، وهذا دافع له لاختيار حراسه من أندية القمة.

فابتعادي عن الزمالك حرمني من التواجد في منتخب مصر رغم أفضليتي في الكثير من المواسم، وكذلك حرمني من الكثير من البطولات، لأنني لو كنت مستمرا في الزمالك مع الأسماء المتواجدة خلال السنوات الماضية، في ظل الاستقرار الإداري والفني، لحققت ما لم يحققه أي حارس آخر.

ولماذا ابتعد عبد المنصف عن منتخب مصر قبل رحيله من الزمالك؟

للأسف الشديد، كنت ضحية المنتخب في مباراة ودية أمام السودان تحت قيادة حسن شحاتة عام 2008، كانت سببا في عدم انضمامي للفراعنة مرة أخرى.

كيف كنت ضحية؟

المباراة كانت احتفالية، وعصام الحضري كان حارس المنتخب الأساسي وقتها، ولم يبلغني الجهاز الفني بالمشاركة في المباراة حتى ولو بديلا، ولكن ما حدث أن الشوط الأول شهد ظهور جميع لاعبي المنتخب في حالة فنية سيئة، فجاء القرار من الجهاز الفني باستبدال الحضري ونزولي، لتجميل صورة الحارس الأساسي.

خسرنا وقتها المباراة 4-0، والحقيقة أرى أن الجهاز الفني وقتها ضحى بي لتجميل صورة الحضري.

هل تحلم بالعودة لمنتخب مصر قبل الاعتزال؟

بالطبع، هذا الحلم سأبقى عليه، دائما ما أضع لنفسي أهدافا قبل بداية أي موسم، ويبقى حلم تمثيل منتخب مصر مرة أخرى أحد أهم أهدافي.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟

ads
ads