ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

أسرار قوية عن عبلة كامل.. إعرف التفاصيل كاملة

الإثنين 29-06 - 09:04 م
الفنانة الكبيرة عبلة الفنانة الكبيرة عبلة كامل
في الساعات الأخيرة، انشغلت وسائل الإعلام بخبر إعلان الفنانة الكبيرة عبلة كامل اعتزال الفن، ولكن لم تحصل ولا وسيلة إعلامية واحدة على تأكيد لذلك النبأ من الفنانة المخضرمة.

وحاولت صحيفة "النهار" اللبنانية، كسر ما وصفته "الأبواب المغلقة" التي فرضتها عبلة كامل على نفسها بعيدا عن الإعلام.

​ولكن "النهار" كشفت أن عبلة كامل، فرضت سياجا حديديا على حياتها الخاصة، واستبدلت كافة أرقام هواتفها، قبل إعلان نبأ الاعتزال، كما غيرت أرقام مساعديها حتى لا تتمكن وسائل الإعلام من التواصل معهم.

وتطرقت الصحيفة اللبنانية إلى أن معظم الفنانين والمخرجين من زملاء عبلة كامل ذكروا أنها كانت تفكر في الاعتزال خلال أحادثيهم معها قبل اختفائها بصورة كاملة عن الساحة، وأنها لن تكمل مشوارها في الفن.

​ونقلت النهار عن نقيب المهن التمثيلية المصرية، أشرف زكي، قوله: "ليس لدي معلومة حول الخبر لتأكيده أو نفيه، خاصة وأن عبلة كامل لديها حياة خاصة ولا تتعامل مع الإعلام بشكل دائم".

وجاءت انباء اعتزال عبلة كامل بعد عرض الحلقة الأخيرة من مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي"، أمس الأحد، على فضائية "دي إم سي دراما"، والذي قد تكون قدمت فيه أشهر أدوارها على الإطلاق "فاطمة كشري" زوجة تاجر الخردة المليونير المعلم "عبد الغفور البرعي"، من إنتاج 1996.

ولم تجر عبلة كامل لقاءات إعلامية إلا واحدا أو اثنين على الأكثر، ما يعني أن إجراء لقاء صحفي معها بمثابة العثور على منجم ذهب.

ومن بين اللقاءات النادرة لعبلة كامل خلال مسيرتها الفنية الطويلة، ذلك الذي سجلته مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، في بداياتها الفنية عام 1979، عندما كشفت عن أمنيتها الوحيدة آنذاك، وهي "الرغبة الملحة في الزواج"، وملامح الخجل تعتريها.

ويرجع السر وراء إصرار عبلة كامل على الزواج وقتها في أقرب فرصة، هو رفض أهلها اقتحام المجال الفني، بعد تخرجها في كلية الآداب، وذلك لكي تتحرر من قيود الأسرة.

وبحسب رواية السيناريست المصري، بلال فضل، في برنامجه التلفزيوني "الموهوبون في الأرض"، فقد حاول في عام 1998 أن يقنع عبلة كامل أن يجري لقاء معها، ولكنها ردت عليه بترحيب وتهذيب أن آخر حوار أجرته كان لمجلة "المصور" منذ 10 سنوات، وأنها لا تحب إجراء لقاءات صحفية، وأنها تمثل فقط والانتقاد من حق الجمهور وللنقاد، لكن الحوارات الصحفية لا تحبها.

كما كشفت الفنانة المصرية، منى عبد الغني، في حلقة سابقة من برنامج "الستات مايعرفوش يكذبوا" على فضائية "سي بي سي" المصرية أن عبلة كامل إنسانة خجولة للغاية، حتى أن أحد المسئولين الكبار كان يزور الاستوديو وقت تصويرهما لمسلسل "هارون الرشيد" في عام 1997، فأسرعت للاختباء في غرفتها قبل أن يراها، وهو نفس السبب الذي يجعلها ترفض بشدة الظهور الإعلامي في البرامج أو الحوارات الصحفية، بحسب رأيها.


تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟