ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

محمود المليجي.. بدأ حياته بوظيفة بـ 9 جنيه

السبت 06-06 - 06:17 م
محمود المليجي محمود المليجي
الفنان محمود المليجي رحل عن عالمنا في 6 يونيو 1983)، ويعتبر واحدًا من أشهر الممثلين المصريين في القرن الماضي، عرف باسم شرير الشاشة المصرية؛ لكثرة تقديم أدوار الشر في أعماله، ومع ذلك كان بارعًا في تقديم أدوار الخير والطبيب النفسي، وتمكن على مدار عقود طويلة من احتكار قلب المشاهد وتحقيق جماهيرية عريضة.

ولد في عام 1910 بحي المغربلين في القاهرة.ترجع أصوله لقرية مليج بمحافظة المنوفية، تميز بأدوار الشر التي أجادها بشكل بارع. تميز في أدوار رئيس العصابة الخفي، كما لعب أدوار الطبيب النفسي. ومثل أدوارًا أمام عظماء السينما المصرية رجالا ونساء.

انضم محمود المليجي في بداية عقد الثلاثينات من القرن الماضي، وكان مغمورًا في ذلك الوقت إلى فرقة الفنانة فاطمة رشدي، وبدأ حياته مع التمثيل من خلالها، حيث كان يؤدي الأدوار الصغيرة، مثل أدوار الخادم على سبيل المثال، وكان يتقاضى منها مرتب قدره 4 جنيهات.

ولاقتناع الفنانة فاطمة رشدي بموهبته المتميزة رشحته لبطولة فيلم سينمائي اسمه (الزواج على الطريقة الحديثة) بعد أن انتقل من الأدوار الصغيرة في مسرحيات الفرقة إلى أدوار الفتى الأول، إلا أن فشل الفيلم جعله يترك الفرقة وينضم إلى فرقة رمسيس الشهيرة، حيث عمل فيها ابتداءً في وظيفة ملقن براتب قدره 9 جنيهات مصرية.

قدَّم "المليجي" خلال فترة الأربعينيات عددًا كبيرًا من الأعمال السينمائية، أبرزها: "قيس وليلي" عام 1939، وكان بداية ظهوره بأدوار الشر في السينما، كما قدم أعمالًا، منها "غرام وانتقام" و"كليوباترا" و"الطريق المستقيم" وغيرها من الأفلام، لكنه برع في تقديم أدوار الشر بعدد كبير من الأعمال، بما في ذلك: "الرجل ده حيجنني" و"شادية الجبل" و"الجريمة الضاحكة" و"بطل للنهاية"، والعديد.

أعاد المخرج الراحل يوسف شاهين اكتشافه مجددًا من خلال دور محمد أبو سويلم بفيلم "الأرض"، والذي برع بتقديمه وقدّمه بصورة تلقائية، وهو ما لفت أنظار شاهين، وقدمه بعدد من الأعمال الأخرى، منها: "عودة الابن الضال"، "إسكندرية ليه"، "حدوتة مصرية".
اقتحم المليجي مجال الإنتاج الـسـينمائي مساهـمة منه في رفـع مـستوى الانتـاج الفني، ومحـاربة مـوجة الافـلام الـساذجة، فـقدم مجموعة من الأفلام، منها على سبيل المثال: الملاك الأبيض، الأم القاتلة، سوق الـسلاح، المقامر.. وبذلك قدم الكثير من الوجوه الجديدة للسينما، فهو أول من قدم فريد شـوقي، تحية كاريوكا، محسن سرحان، حسن يوسف، وغيرهم.

قدم المليجي قرابة 750 عملًا سينمائيًّا خلال مسيرته تنوع بين المسرح والسينما والتليفزيون، وهو رقم ضخم، وشكّل هو والراحل فريد شوقي ثنائيًّا رائعًا بأكثر من 400 عمل فني، ورحل عن عالمنا في 6 يوليو 1983 عن عمر ناهز 72 عامًا.


تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟