ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

كورونا.. دراسات تقدم بشرى سارة لهؤلاء

الثلاثاء 02-06 - 08:20 م
العربية نيوز
قدمت عدد من الدراسات مفاجأت سارة للنساء وكذلك أصحاب أصابع الخنصر الأطول لأنهم أقل تعرضا للإصابة بفيروس كورونا ذلك الوباء المنتشر حول دول العالم.

وزعمت دراسة حديثة أن الرجال ذوي أصابع الخنصر الأطول هم أقل عرضة للوفاة من فيروس كورونا. وبحسب موقع «ميرور» أوضح البروفيسور «جون مانينج»، خبير الأحياء التطورية في جامعة سوانزي، الواقعة في ويلز، سوانسي، المملكة المتحدة؛ أن الذكور المعرضين لمزيد من هرمون التستوستيرون في الرحم يحصلون على نمو إصبع خنصر أطول.

وقد ينتج الهرمون أكثر من مركب يُسمى «ACE-2»، هو إنزيم مرتبط بالسطح الخارجي للخلايا «أغشية الخلايا» في الرئتين والشرايين والقلب والكلى والأمعاء، وهو يعمل على تخفيض ضغط الدم؛ ما يجعله دواءً واعدًا لعلاج أمراض القلب والأوعية الدموية.

قال البروفيسور «مانينج» في حديث مع صحيفة «ذا صن»: «النظرية هي أن الشخص الذي لديه مستوى عالٍ من هرمون التستوستيرون قبل الولادة -وبإصبع خنصر طويل- لديه مستويات أعلى من «ACE2». هذه التركيزات كبيرة بما يكفي لمقاومة الفيروس».

«قد تكون النتائج التي توصلنا إليها من الرجال الذين لديهم أصابع خنصر طويلة يعانون من أعراض خفيفة، ويمكن أن يعودوا إلى العمل». وقد جاءت ادعاءات البروفيسور «مانينج» بعد فترة وجيزة من الكشف عن الأرقام التي نشرها مكتب الإحصاءات الوطنية «ONS» أن الجنس قد يلعب دورًا رئيسيًا في خطر الوفاة الناجمة عن فيروس كورونا؛ حيث تشير الأرقام إلى أنه حتى 3 من أبريل، تم تسجيل 4،122 حالة وفاة في إنجلترا وويلز بسبب «COVID-19».

وقالت خديجة موسيار، رئيس الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية والجهازية، إن "أغلب الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا تخص الرجال إجمالًا، حيث تزيد احتمالية وفاتهم بنسبة 50 في المائة عن النساء المصابات بالفيروس التاجي، وفقًا لدراسة عالمية أجريت في 35 دولة، وتعزى هذه النتيجة إلى أسباب بيولوجية وسلوكية".

وأضافت موسيار، في بيان صحافي توصلت هسبريس بنسخة منه، أن الأمر يعود إلى الاستجابة الأفضل لجهاز المناعة الأنثوي، حيث تتمتع النساء باستجابات مناعية أقوى من الرجال"، وزادت: "يصد جسم المرأة البكتيريا والفيروسات أسرع من الرجال، كما تعمل اللقاحات بشكل أفضل عند النساء".

وتابعت اختصاصية الطب الباطني وأمراض الشيخوخة حديثها بالقول: "الهرمونات الأنثوية؛ الأستروجين، تعزز جهاز المناعة، بينما تميل الأندروجينات (مثل التستوستيرون) والبروجسترون إلى تثبيطها، إذ تلعب الكروموسومات الجنسية أيضًا دورًا مهما، حيث يحتوي كروموسوم الأنثى X على المزيد من الجينات المرتبطة بوظيفة المناعة".

وأوضحت الدكتورة أنه بما أن "لدى النساء كروموسوم X مزدوج، في حين أن الرجال لديهم فقط واحد، فإن هذه الجينات تكون أكثر قوة لتحفيز دفاع الجسم (حتى إذا كان الوضع الطبيعي يظل X واحدًا نشطًا تمامًا، بينما يكون الآخر خاملا)، ويتم أيضًا تشفير البروتينات التي تكتشف فيروسات مثل Covid-19 على الكروموسوم X، ما يؤدي إلى استجابة مناعية أسرع".

واسترسلت الأكاديمية: "أظهرت دراسة صينية أن الفيروس التاجي يصيب الجسم من خلال الارتباط ببروتين موجود على سطح الخلايا يسمى "إنزيم تحويل الأنجيوتنسين"، ويلعب دورا أساسيا في تنظيم ضغط الدم، حيث تميل هذه البروتينات إلى أن تكون أعلى لدى الرجال؛ خاصة مع تقدم العمر عنها عند النساء، وكذلك عند المرضى الذين يعانون من أمراض القلب والشرايين والسكري".

"هذه البروتينات تكون عديدة بشكل خاص في تجويف الأنف، ما يجعله نقطة الدخول الرئيسية للفيروس؛ كما أنها تنتشر في جميع أنحاء الجسم، ما يفسر على وجه الخصوص أنه في الحالات الشديدة للمرض، علينا أن نتعامل مع فشل عضوي متعدد (الرئتان والقلب والأوعية الدموية والكلى والجهاز العصبي، وما إلى ذلك)"، وفق البيان عينه.

ينضاف إلى ما سبق، سجلت موسيار السلوك المعرض للخطر لدى الرجال، قائلة: "بالإضافة إلى الجوانب البيولوجية، أكثر السلوكيات "المعرضة للخطر" لدى الرجال لها تأثير على العدوى مثل الفيروسات التاجية، وهذه التجاوزات معروفة جيدًا؛ نذكر بينها التبغ والكحول والمخدرات"، مؤكدة أن "العديد من الدراسات سلطت الضوء على اتجاه "أكثر استرخاءً" بين الرجال؛ ما يدفعهم إلى تبني عدد أقل من السلوكيات الوقائية والصحية الموصى بها".

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟