ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

تعرف على ماهية تداول السلع "الذهب – النفط"

الأربعاء 27-05 - 12:05 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
تعرف على ماهية السلع

السلع الأساسية هي المواد الخام أو غير المصنعة التي يمكن شراؤها أو بيعها وتستخدم لصنع شيء آخر في نهاية المطاف، وعادةً ما تكون السلع قابلة للتبادل من خلال بورصة السلع، وبورصة السلع هي سوق منظم يسهل شراء وبيع العقود التي ترتبط قيمها بسعر السلع (النفط الخام والذهب)، حيث تقوم تجارة تلك العقود على الميزات القياسية التالية لكل عقد: كمية السلعة، وسعر التسليم لتك الكمية هذا. وعادة ما يتم استخدام وحداث قياس ثابتة لتك المبادلات مثل البرميل للنفط والأونصة للذهب والفضة، وتنص هذه العقود التبادلية على موافقة المشتري لهذه العقود على قبول استلام سلعة ما مقابل سعر محدد، وموافقة البائعون على تسليم تلك السلعة في الوقت المحدد. وتتضمن تلك العقود أربع ركائز أساسية هي (الكمية – الجودة – السعر – التوقيت)، ويأتي عامل السعر في مقدمة أهيه تلك العقود، حيث يمكن أن تحدد الجهات المنظمة الحد الأدنى لزيادات السعر التي يمكن أن تتداول بها السلعة، فعلى سبيل المثال، يمكن أن تنص البورصة على تداول برميل النفط الخام بزيادات مقدارها 0.01 دولار ومع ذلك، فإن البورصات لا تحدد أسعار السلع، ويحدد المتداولون والشركات الأعضاء تلك الأسعار من خلال آلية العرض والطلب. كذلك تحدد عقود التبادلات تاريخ التسليم لكل عقد وطريقة ومكان التسليم، حيث تتم تسوية بعض عقود الس لع من خلال المدفوعات المالية بدلاً من التسليم الفعلي. بالإضافة إلى السلع المادية، ويقوم أعضاء وإدارة بورصات السلع عن وضع وإنفاذ القواعد واللوائح التي تحكم تداول عقود السلع.

متى ظهر تداول السلع لأول مرة؟

يتفق معظم المؤرخين على أن اعتماد العملات الذهبية كوسيلة للتبادل في أوروبا في العصور الوسطى، قد لعبت دورا رئيسيا في تطوير الأسواق الرسمية لتجارة السلع، حيث بدأت المناطق في جميع أنحاء أوروبا في صنع العملات الذهبية الخاصة بهم، لاستخدامها في التداول مع التجار العائدين من جزر الهند الشرقية وآسيا. مما أدت هذه التطورات إلى الحاجة إلى سوق للتبادلات المركزية، وتم إنشاء أول بورصة لتبادل السلع في بلجيكا حوالي عام 1531، وبحلول أوائل القرن السابع عشر، بدأت الحكومات الهولندية والبريطانية والفرنسية في استئجار شركات للاستثمار في رحلات إلى جزر الهند الشرقية وآسيا، وكان الهدف من هذه الرحلات هو جلب التوابل والحرير وغيرها من الكنوز.

ومع ذلك، واجه البحارة أخطار بما في ذلك القراصنة، وسوء الاحوال الجوية، ولتنويع مخاطرهم، راهن المتداولون على العديد من الرحلات في نفس الوقت. لتقوم قامت شركة ذات مسؤولية محدودة بتمويل كل رحلة على حدي، ومن هنا تشكلت البذرة الأولى لشركات السلع.

أنواع السلع

تنقسم أنواع السلع الي عدده تصنيفات ويمكن سردها فيما يلي: الطاقة (النفط الخام، البنزين، زيت التدفئة، الغاز الطبيعي)، الحبوب (الذرة، فول الصويا، وجبة فول الصويا، زيت فول الصويا، القمح)، الثروة الحيوانية / اللحوم (الأبقار، الخنازير)، المعادن (النحاس، الذهب، البلاديوم، البلاتين، الفضة)، الحبوب (الكاكاو، القهوة، القطن، عصير البرتقال، السكر)، ومن بين هذه السلع، يعتبر النفط الخام هو الأكثر تداولًا في العالم. حيث يتم تداول في المتوسط أكثر من 4.2 مليون من العقود الآجلة والخيارات كل يوم، وذلك وفقًا للبيانات الصادرة في 2017 من هيئة العقود الآجلة.

من الذي يتداول السلع؟

هناك نوعان رئيسين من المشاركين في سوق السلع: اولاهما (المنتجين)، وهذه هي الشركات التي تقوم بالفعل بإنتاج أو شحن أو معالجة أو التعامل مع السلع المعنية، وهي تشمل منتجي وتكرير النفط والغاز، وعمال المناجم، ومطاحن الحبوب، والمزارعين، ومعلبي اللحوم، اما ثانيهما (المضاربين) وتشمل هذه النوعية، البنوك وصناديق التحوط والأفراد الذين يتاجرون بالسلع. وهم يتوقعون أن سعر السلعة سوف يرتفع أو ينخفض خلال إطار زمني معين، ومن ثم يقومون بالتداول على أساس توقعاتهم، بهدف تحقيق الربح.

تداول الذهب

في أسواق اليوم، يمكن تحقيق الأرباح من خلال تداول السلع، مثل الذهب دون الحاجة إلى امتلاك المعدن فعليًا. ويعتمد التداول علي الذهب على فتح أمر مؤقت لشراء أو بيع كمية محددة من الذهب، يتم تحديد الربح أو الخسارة من خلال التغير في سعر الذهب خلال مدة العقد، ويعود تاريخ تداول الذهب الي عصور ما قبل التاريخ، حيث كان الذهب من أوائل المعادن التي تم استخراجها، ويعود ذلك كونه نادراً ولا يتغير بمرور الزمن علية وهو بذلك يمكن أن يكون حافظاً للقيمة، فأصبح الطلب علية مرتفعًا للغاية، ومن الجدير بالذكر أن، العديد من الحضارات قد اختارت الذهب كشكل موثوق به وعالمي كوسيلة لتبادل البضائع، و في عصرنا الحديث ظهر مسمي ( المعيار الذهبي )، وهو نظام نقدي استخدمته الدول الكبرى في العصر الحديث، حيث تم ربط عملة تلك الدول باحتياطي الذهب لديها لتحديد قيمة تلك العملة، وذلك نظرًا للاعتراف بالذهب كعملة عالمية، ولكن مؤخراً تم التخلي عن ذلك المسمى من قبل المملكة المتحدة البريطانية، عندما بدأت الحرب العالمية الأولى، كما تخلت عنه معظم الدول الأخرى خلال القرن العشرين.

أشكال الذهب المختلفة المتاحة للتجار والمستثمرين

الذهب المادي :(السبائك أو العملات المعدنية)، وهي عبارة عن مجموعة أو جزء كبير من الذهب، وغالباً ما تقاس بالأونصة، شهادات الذهب: وهذه تشبه إلى حد كبير الأوراق النقدية الورقية الأولى. حيث صدرت لأول مره بدأت في القرن السابع عشر، كدليل على ملكية الذهب، وتم إصدارها مثل المدفوعات النقدية، واليوم لا تزال تصدر عن بعض البنوك، وتمثل كمية من السبائك الذهبية أو القطع النقدية لمالكها، عقود الذهب الآجلة :وهي عقد لتسليم الذهب في المستقبل بسعر محدد، ويستخدم المستثمرون هذا العقود لإدارة مخاطر السعر، نظرًا لأن عقود الذهب الآجلة يتم تداولها في بورصات مركزية، فإن هذه التعاملات توفر قدرًا أكبر من المرونة أكثر من تداول الذهب المادي، صناديق الاستثمار المتداولة في الذهب: فبسبب أن الذهب يقدم عائدات جيدة وأمنة الي حد ما، فنشأت صناديق استثمار تتخصص في تداولات الذهب، يديرها خبراء في تجارة الذهب، وأخيراً عقود الفروقات :وهي مناسبة للمتداولين ولكن ليس للمستثمرين، حيث يسمح هذا المشتق المالي بالربح من التغييرات في سعر الذهب خلال مدة العقد، متأثرًا بالأخبار المتعلقة بالذهب، دون أي حق أو التزام بشراء الأصل الأساسي الفعلي، وتسمح طبيعة العقود مقابل الفروقات بتداول الذهب يإستخدام الهامش.

تداول النفط

يعتبر النفط الخام أحد أفضل السلع التي يتم تداول العقود الآجلة عليها اليوم، حيث يعتبر سوق نشط بشكل لا يصدق، بسبب تتقلب أسعار النفط بشكل كبير على همس الأخبار المتعلقة بالنفط، مما يجعلها مفضلة للمتداولين، ويمكن أن توفر هذه البيئة المتقلبة بعض فرص التداول القوية، سواء كان تركيزك على العقود المستقبلية للتداول اليومي أو كنت تاجرًا طويل الأجل، كذلك يؤثر سعر النفط الخام على أسعار العديد من السلع الأخرى، بما في ذلك البنزين والغاز الطبيعي. كذلك فإن تأثير تموج أسعار النفط الخام يؤثر أيضًا على أسعار الأسهم والسندات والعملات في جميع أنحاء العالم، ولا يزال النفط الخام مصدرًا رئيسيًا للطاقة في العالم، على الرغم من الاهتمام المتزايد بقطاع الطاقة المتجددة.

أنواع النفط المتداول عليها

على الرغم من استخدامه كل يوم، لا يعرف الكثير من الناس الاختلافات بين النفط الخام والبنزين، فالنفط الخام هو المادة الخام المكررة لإنتاج البنزين وزيت التدفئة والديزل ووقود الطائرات والعديد من البتروكيماويات الأخرى. كذلك يعتبر النفط منتج أولي، ويأتي أيضًا في العديد من الأشكال المختلفة، ويأتي النفط الخفيف في المقام الاول حيث هو أكثر أنواع النفط الخام شيوعًا التي يتم تداولها، وذلك من خلال بورصة نيويورك التجارية ويطلق علية (نايمكس)، اما عن التوع الثاني شيوعاً هو خام برنت، والذي يتم تداوله بشكل أساسي في لندن، فحوالي ثلثي النفط الخام المنتج حول العالم هو خام برنت، وتعد روسيا والمملكة العربية السعودية والولايات المتحدة أكبر ثلاث دول منتجة للنفط في العالم وذلك حتي عام 2018. ويأتي في المقام الثالث خام الشرق الأوسط والذي يعرف باسم (نفط دبي وعمان)، ويتميز أنه يحتوي على نسبة أعلى من الكبريت، ويتم تداوله من خلال بورصة دبي التجارية للعقود الآجلة.

العوامل المؤثرة علي أسعار النفط

من الجدير بالذكر أن، العقود الآجلة للنفط تشتهر بتقلبها، حيث يأتي يرتفع الطلب بشكل عام خلال أشهر الصيف والشتاء، حيث الصيف وموسم القيادة النشط (لقضاء العطلات الصيفية) يزيد الطلب على النفط الخام ويسبب ارتفاع الأسعار، كذلك يؤثر فصل الشتاء شديد إلى ارتفاع الطلب على زيت التدفئة، وهو مصنوع من النفط الخام، وهو عادة ما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار، كذلك تخفيضات أو زيادة إنتاج النفط من منظمة البلدان المصدرة للنفط المعروفة باسم (أوبك)، والتي تحدد العرض والطلب العالميين على النفط الخام، تؤثر بشكل كبير وفعال علي أسعار النفط عالمياً، وتعد قيمة الدولار الأمريكي مكونًا رئيسيًا في تحديد سعر النفط، حيث ارتفاع الدولار يضغط على أسعار النفط، والعكس صحيح حيث انخفاض الدولار يساعد على دعم ارتفاع أسعار النفط. كذلك يميل النفط الخام أيضًا إلى التحرك مع سوق الأسهم العالمية، حيث العلاقة الطردية، فارتفاع سوق الأوراق المالية تعمل على دعم ارتفاع أسعار النفط. ومع ذلك، فإن أسعار النفط المرتفعة للغاية يمكن أن تتسبب في خفض النمو العالمي، بسبب زيادة التكاليف.

من الجدير بالذكر أن، أن هناك انتقاضات موجة لسوق تتبادل السلع الأساسية بشكل غير عادل، وذلك من النقاد الذين يفشلون في فهمها. حيث يقول بعض النقاد إن المضاربين يرفعون تكلفة المواد الغذائية والطاقة أ، وإن بورصات السلع تحول أسواق السلع اليومية الأساسية إلى كازينو. ومع ذلك، فإن هذه الحجج تنبع من عدم فهم كيفية عمل بورصات السلع. في الواقع، حيث لا يمكن للمضارب الفردي أن يحرك سعر السلع، بالعكس حيث تعمل الأسواق على تصحيح الاختلالات وكثيرا ما تفعل ذلك بسرعة كبيرة. فعلي سبيل المثال إذا ارتفع سعر النفط، إلى مستوى غير مبرر فسوف يقوم المنتجون ببساطة بزيادة الإنتاج وبيع المزيد من النفط في السوق. وهذا بدوره سيؤدي إلى انخفاض الأسعار، وهو ما يشكل أهمية سوق تبادل السلع العالمية.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟