ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

لازم تعرف.. خبر صادم وآخر سار بشأن كورونا

الأربعاء 20-05 - 07:05 م
العربية نيوز
يوما بعد الآخر تظهر دراسات مخنلفة بشأن فيروس كورونا الذي انتشر في اغلب دول العالم.

وأكدت دراسة أن المرضى الذين لا يظهرون أعراض إصابتهم بفيروس كورونا لديهم حمولة فيروسية عالية يمكن أن تلوث البيئات، وتنقل العدوى إلى من حولهم بسهولة.


وأظهرت الدراسة التي نشرت في مجلة "الأمراض الوبائية الناشئة" رصد وجود فيروس كورونا على أسطح مختلفة في غرفتي فندق عزل فيهما طالبان صينيان قبل تشخيص إصابتهما بالمرض.

في هذه الدراسة فحص باحثون في الصين غرفتي الفندق التي بقي فيهما الطالبان اللذان عادا إلى الصين في 19 و20 مارس.

ولم تظهر عليهما أي أعراض لفيروس كورونا في ذلك الوقت، وتم نقلهما إلى فندق ليخضعا للحجر الصحي 14 يوما.

وفي اليوم الثاني من الحجر الصحي، أثبتت إصابتهما بكوفيد-19 رغم أنهما لم يظهرا أي أعراض وأدخلا إلى المستشفى.

وبعد نحو ثلاث ساعات من إظهارهما نتائج إيجابية لاختبار كورونا، أخذ الباحثون عينات من أسطح مختلفة في غرفتيهما.

وشملت هذه الأسطح مقابض الأبواب ومفاتيح الإضاءة ومقابض الصنابير وموازين الحرارة وأجهزة التحكم عن بعد التلفزيونية وأغطية الوسائد والشراشف والمناشف ومقاعد المرحاض وأزرار دفق المياه في المرحاض.

ومن بين 22 عينة جمعت من الغرفتين، وجد آثار للفيروس على 8 منها.

وقال الباحثون إن الدراسة "تظهر تلوثا واسع النطاق لفيروس كورونا في وقت قصير نسبيا".

وأشاروا إلى أنه تم اكتشاف نسبة أعلى من الفيروس في أماكن تكون فيها فترة التماس أطول مثل أغطية الوسائد والفراش.

كما يقول علماء معهد «لاجولا» إن الشخص لو كان قد أصيب بنزلة برد عادية فإنه يمكن أن يكون لديه أحد أشكال المناعة ضد فيروس كورونا، وأوضح العلماء أن فيروس كورونا لن يكون غريبا على الجهاز المناعي لهؤلاء الأشخاص، وبالتالي فإنهم يمكن أن يكونوا قادرين على مقاومة المرض بسرعة.


تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟