ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

وزيرة الهجرة ومحافظ الغربية يزوران "قرية كتامة" إحدى قلاع صناعة الأثاث

الأحد 16-02 - 04:45 م
جانب من الحدث جانب من الحدث
خالد الشربينى
أجرت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، زيارة إلى قرية "كتامة" بمركز بسيون بمحافظة الغربية، والتى تشتهر بصناعة الأثاث ومشتملاته للوقوف على الاحتياجات الفعلية للقرية، للعمل على توفيرها من خلال التنسيق مع الجهات المعنية وتحويلها إلى قرية منتجة نموذجية.

وخلال الجولة، تفقدت وزيرة الهجرة عددًا من المعارض ومخازن الأخشاب وورش التصنيع، مشيدة بجودة الأثاث المصري الذي تنتجه هذه المنطقة، والذي يؤهلها لأن تكون بالفعل أحد قلاع صناعة الأثاث، كما استمعت لمطالب أهالي القرية والتي تمثلت في تطوير شبكة الطرق وتوفير مستشفى وفروع للبنوك وتطوير مكاتب للبريد، وتوفير وسائل مواصلات، وبدورها وعدتهم وزيرة الهجرة بالتواصل مع الجهات المعنية لتحقيق هذه المطالب، مؤكدة أن حرصهم على إتقان حرفتهم وإقامة مشروعاتهم هو خير سبيل للقضاء علي الهجرة غير الشرعية.

ولفتت السفيرة نبيلة مكرم إلى أنها ستدعم أهل القرية في الترويج لمنتجاتهم من خلال التواصل مع الجاليات المصرية بالخارج، وخلال زيارتها الخارجية.

ومن جانبه أكد الدكتور طارق رحمي، محافظ الغربية، أنه سيتم الاهتمام بمطالب الأهالي والعمل على توفير كافة الاحتياجات، هذا بالإضافة إلى وجود منطقة صناعية بالقرية على مساحة 11 فدان، مما سيسهم في دمج المشروعات في الاقتصاد الرسمي للدولة.

وتعد "كتامة" من أهم المناطق المصنعة للأثاث حيث لديها 650 ورشة لنجارة الموبيليا بطاقة 6000 عامل كذلك 370 ورشة استرجي بطاقة 1300، بالإضافة لورش تقطيع الاخشاب، بجانب 300 معرض موبيليا بطاقة 600 عامل.

جاء ذلك في إطار الزيارة الاستكشافية لوزيرة الهجرة إلى قرى محافظة الغربية، تمهيدا لإطلاق المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة" بالمحافظة، بهدف مكافحة الهجرة غير الشرعية في المحافظات الأكثر تصديرًا لتلك الظاهرة، من خلال التوعية بمخاطر الظاهرة، بجانب دعم وتأهيل الشباب بالقرى المختلفة.

وتستهدف وزارة الهجرة بالتعاون مع محافظة الغربية وكافة الجهات المعنية من هذه الزيارة استعراض خطط وجهود جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالمحافظة، والتعاون مع المجلس القومي للمرأة لتوعية الأمهات بمخاطر الهجرة غير الشرعية، كذلك دعم القرى المنتجة وإعداد برنامج تدريب معتمد للشباب لتأهيلهم لفرص العمل المتاحة بسوق العمل الداخلي والخارجي، من خلال برامج تدريبية موسعة للشباب بالتعاون مع برنامج دعم إصلاح التعليم الفني والتدريب المهنيTvet" Egypt"، فضلا عن إعداد خطة ترويج لمنتجات الشباب بالقرى المنتجة في المحافظة، بجانب التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟