ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

دراسات تكشف مفاجآت مدوية عن "كورونا".. هذا ما قالته عن الفيروس

الإثنين 10-02 - 08:47 م
العربية نيوز
كشفت عدد من الدراسات عن عدة مفاجآت بشأن فيروس كورونا المنتشر في عدد من دول العالم.

وتقول دراسة جديدة إن فيروس كورونا الجديد يمكنه أن يعيش ما بين أربعة وخمسة أيام على أي سطح يمسه الشخص المصاب بالفيروس، فوفقًا للبحث الجديد، فإن فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 800 شخص في الصين قد يظل معديا لمدة تصل إلى 9 أيام.

ووفقا للدراسة التي قام بها باحثون من معهد النظافة والطب البيئي في مستشفى جامعة جرايفسفالد في ألمانيا، ونشرها موقع "thehealthsite"، فإن متوسط ​​ بقاء الفيروس على قيد الحياة قد يكون بين 4 إلى 5 أيام، حيث تشير الدراسة، إلى أن درجات الحرارة المنخفضة والرطوبة العالية في الهواء يمكن أن تزيد من عمر الفيروس.

يؤكد الباحثون حقيقة أنه نظرًا لعدم وجود علاج محدد ضد الفيروس التاجي الجديد، فإن الوقاية من العدوى لها أهمية خاصة من أجل القضاء على الوباء، خاصة أن الفيروس يمكن أن ينتشر عن طريق الأيدي والأسطح التي ربما تكون قد اتصلت بشخص مصاب بالفيروس.


وفقًا للباحثين، فأن هذا يشمل مقابض الأبواب، وأزرار الاتصال بالأسانسير، وطاولات السرير، وإطارات السرير وغيرها من الأشياء التي يتصل بها المرضى مباشرة، لأن هذه الأشياء عادة ما تكون مصنوعة من المعدن أو البلاستيك.

كما أجرى الباحثون اختبارات بمختلف حلول التطهير، ورأوا أن مواد الإيثانول، وبيروكسيد الهيدروجين، وهيبوكلوريت الصوديوم، فعالة ضد الفيروسات التاجية، فإذا تم استخدام هذه العوامل في التركيزات الصحيحة، فإنها تقلل من عدد الفيروسات التاجية المعدية بأربع خطوات.

كما كشفت دراسة أجراها مجموعة من الباحثين الجامعيين اليابانيين أن نصف حالات انتقال فيروس (كورونا المستجد) من شخص لآخر يعتقد أنها تحدث في فترة "حضانة المرض" لدى المريض الأول قبل أن تظهر عليه أى أعراض مرضية.



ودعا الفريق البحثي - بقيادة البروفيسور هيروشى نيكويرا - إلى اتخاذ إجراءات وقائية بجانب تدعيم نظام الرعاية الطبية في مواجهة الزيادة الحادة المحتملة فى عدد مرضى فيروس كورونا، بدلا من التركيز فقط على عمليات العزل كوسيلة لاحتواء انتشار المرض.



ووفقا للتقديرات الخاصة ب 26 حالة لانتقال المرض من شخص لآخر وفقا للحالات المعلن عنها فى 6 دول مثل الصين والتايلاند والولايات المتحدة اتضح أن حالة الإصابة بالعدوى فى الحالة الثانية للمتصلين بالمصابين الاوائل حدثت فى فترة زمنية أقل.


وعلى الرغم من أنه يعتقد أن متوسط فترة حضانة فيروس كورونا الذى تفشى انطلاقا من مدينة ووهان الصينية تبلغ نحو خمسة أيام، ووجد الباحثون أن المرضى فى الحالات الثانية فى أكثر من نصف الحالات الخاضعة للبحث وعددها 26 ظهرت عليهم أعراض الالتهاب الرئوى فى غضون 5 أيام وهو ما يعنى أنهم أصيبوا بعدوى فيروس كورونا فى فترة حضانة المرض لدى من نقلها لهم من المرضى المتصلين بهم.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟