ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

ممالك النار.. لماذا تأثر المصريين بـ"طومان باي"؟.. خالد النبوي"كلمة السر".. وجدل بشأن جنسيته

الثلاثاء 10-12 - 04:32 م
العربية نيوز
دشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" هاشتاج باسم "طومان باي"، تزامنًا مع عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل التاريخي "ممالك النار" والذي يقوم ببطولته الفنان المصري خالد النبوي.

وتصدر الهاشتاج، قائمة الأكثر تدوينًا على موقع التغريدات القصيرة "تويتر"، وكانت أبرز التعليقات مقتبسة لعدد من الجمل التي قالها "خالد النبوي" في شخصيته التي جسدها بالمسلسل، وهي شخصية السلطان "طومان باي".


و جذب مسلسل ممالك النار منذ إذاعة البرومو الخاص به الكثيرون في الوطن العربي الذين حرصوا على البحث عن موعد عرض مسلسل ممالك النار لكى يتابعونه، خاصة أن المسلسل بدا عليه أنه تم الاهتمام بكافة التفاصيل الخاصة بالإنتاج لكى يظهر بهذه الصورة المبهرة.

ولقد تألق الفنان خالد النبوي في شخصية طومان باى التي قدمها في مسلسل ممالك النار، وأبدع في تقديمها، وكان أداءه مميزًا ومتمكنًا من التحدث بالعربية الفصحى إضافة إلى التمثيل بإتقان، وهو ما جعل الكثير من الجمهور يؤكدون على قدرات النبوى التمثيلية، ولقد حاز مشهد إعدام طومان باى فى الحلقة الأخيرة من ممالك النار على إعجاب الجمهور خاصة أن أداء النبوى كان متميزًا فضلًا عن قوة المشهد دراميًا ولقد حظى آخر سلاطين الممالك بتعاطف الجمهور، ولقد كان رد المصريين فى الحلقة بعد إعدام طومان باي تتنوع ما بين العويل والبكاء والزغاريد، وذلك فى وداع سلطانهم المحبب.

ونشر المؤلف محمد سليمان عبد الممالك، مؤلف مسلسل "ممالك النار"، عبر حسابه الشخصي بموقع "فيسبوك" تغريدة يعلق بها على نهاية المسلسل، بعد عرض آخر حلقاته اليوم.

وكتب عبدالمالك: "اللي يقولك طومان باي ما كانش مصري، قوله لا ده كان مصري أكتر مني ومنك، إحنا مصريين بالولادة والجنسية، إنما هو كان مصري بالقرار والاختيار".

وتابع عبدالمالك: "طومان باي حب الناس وحبوه، انتماؤه كان لأرض مصر والعرب، فيه بنت مصرية جدعة على تويتر ردت على مجهول بيقول عليه إنه شركسي، بمربع ابن عروس الشاعر الشعبي العبقري "من حبنا حبيناه وصار متاعنا متاعه، ومن كرهنا كرهناه يحرم علينا اتباعه".

وأضاف: " اللي يقول لك إنه كان عبد بيحكم عبيد، قوله اتكلم عن نفسك، العبيد هما اللي الغيرة عمت قلوبهم قبل بصرهم، وبقوا حاقدين وناقمين، وإن الخطر عمره ما كان من طومان باي، لكن من خاير بك وجان بردي، طومان باي هو الفارس، الزاهد، الولي، العاشق، الحالم، الأشرف أبو النصر اللي ما كسروش غير الخيانة، اللي مات واقف زي الرجالة ما بتموت، واللي رمى في الأرض بذرة الهوية القومية المصرية اللي كبرت وطرحت بعد مئات السنين من الظلام العثماني، ولسه بتطرح وهتطرح".

وواصل عبدالمالك: "طومان باي اللي اتظلم في التاريخ، وفي الدراما، جه أخيرًا الوقت بعد ٥٠٠ سنة من استشهاده إننا نرد له جزء من الجميل، ونقول له إننا حبيناه، وبنحبه، وهنفضل نحبه، وأمانة لكل اللي يزور ويعدي من جنب باب زويلة أو قبة الغوري، يقرأ على روح طومان باي الفاتحة، زي ما وصى هو بنفسه، تحت المشنقة".

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟

ads
ads