ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

من جمال عيد لـ "عبدالخالق فاروق ومنى سيف" لا تحزن.. شخصيات حاكمهم المصريين عبر السوشيال ميديا

الخميس 05-12 - 06:51 م
جمال عيد جمال عيد
أقام رواد مواقع التواصل الاجتماعي ثورة شعبية لعدد من الشخصيات، الذين رأوا أنهم حاولوا تدمير مصر، ومساعدة الجماعات الإرهابية في تنفيذ أهدافها، وهم جمال عيد، وعبدالخالق فاروق، ومنى سيف، حيث شن عدد كبير من المدونين هجومًا على جمال عيد، وقالوا إنه مجرد كاذب يسعى للحصول على الأموال من خلال تشويه مصر، موجهين رسالة له: "لا تعطي لنفسك حجمًا أكبر من حجمك، فأنت لست قائد الجيل الرابع، بل مجرد كاذب يحاول تدمير بلده مقابل الدولارات".

وفي رسالتهم لتأديب عبد الخالق فاروق، قالوا: "يا رجل يا شيوعي، لن نصدق ما تكتبه عن كيفية بناء مصر في الوقت الحالي، فأين كنت منذ 5 سنوات؟ ولماذا لا تتحدث عن الإنجازات التي تحققت، إذا أردت أن تتحدث عن الاقتصاد فعليك أن تكون صادقا مع نفسك".

ووجهوا رسالة إلى منى سيف، قالوا فيها: "كلامك الجميل يراد به باطل، من المظلوم؟ هل هو الشخص الذي يسعى لتدمير بلده، هل هو الإخواني الذي يفجر نفسه، وتدافعين عنه أنت ووالدتك؟ لماذا تدافعين عن أنصار بيت المقدس الذين قتلوا الناس وفجروا الكنائس".

وتساءل المدونون في رسالتهم: "من الذي يضع يده في يد الجماعة الإرهابية للحصول على مصالح خاصة على حساب وطنه؟ هل هؤلاء هم المظلومون؟ أم المواطن المصري الذي يدفع ثمن كل هذا التخريب هو المظلوم؟ أنت فقدت المعايير وبوصلة الخير والشر، قد تكونين مظلومة، ولكن الذي ظلمك والدتك التي زرعت فيك أنت وأخوك حب تدمير الوطن بدعوة إعادة بنائه من جديد، والتحالف مع الشيطان والإرهاب في سبيل تحقيق هذا الهدف".

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟