ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

أشعلت السوشيال.. هنا أزمات عائلة مرتضى منصور

الأربعاء 13-11 - 10:51 م
مرتضى منصور مرتضى منصور
يبدو أن الأيام المقبلة في مصر ستشهد أزمة عنيفة لرئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور فيما يتعلق بفريق القلعة البيضاء وإدارته.

الأمور غير مستقرة وأزمة تضرب مرتضى منصور بسبب عدم وجود إمكانية لجلب المزيد من الصفقات في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، وهو ما يدعو للقلق داخل أروقة نادي الزمالك.

نادي الزمالك يحتاج إلى تدعيمات قوية في خط الدفاع خاصة بعد الأنباء التي تتحدث عن رحيل محمود علاء إلى أهلي جدة السعودي في ظل تعاقد الأخير مع السويسري كريستيان جروس المدير الفني السابق للزمالك.

الأنباء التي تتحدث عن رحيل محمود علاء تطال أيضا لاعب خط الوسط طارق حامد والذي يقدم مستويات كبيرة للغاية مع القلعة البيضاء في السنوات الأخيرة وقاد فريقه للتتويج ببطولة الكونفيدرالية الإفريقية في الموسم الماضي، والتأهل إلى دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

الفريق ظهر عليه التعب أمام وادي دجلة أمس وخسر اللقاء بهدفين مقابل هدف، في لقاء ودي استعدادا لعودة أجواء الدوري المصري الممتاز عقب انتهاء بطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 عاما.

ويشارك عدد من نجوم الزمالك مع منتخب مصر الأوليمبي في بطولة كأس الأمم الإفريقية المؤهلة لدورة الألعاب الأوليمبية العام القادم والتي من المقرر أن تقام في العاصمة اليابانية طوكيو، وهم محمد عبد السلام وإمام عاشور والحارس محمد صبحي والمهاجم مصطفى محمد.

وظهر الزمالك بدون أنياب حقيقية تحت قيادة المدرب ميتشو الأمر الذي يدعو مجلس إدارة الزمالك برئاسة مرتضى منصور للتفكير في التعاقد مع صفقات جديدة وهو الأمر الذي لن يكون متوفرا بسبب قلة الأموال والذهاب لانطلاق قناة الزمالك وكلها أسباب تسبب أزمة كبيرة للفريق الذي ينافس في بطولة الدوري المصري وكذلك بطولة دوري أبطال إفريقيا.

من جانبه، يسعى أمير مرتضى منصور نجل رئيس الزمالك، والمشرف على الكرة بالفريق لعودة الهدوء داخل القلعة البيضاء خاصة بعد ظهور أكثر من أزمة في الفترة الأخيرة سواء من الحارس محمود عبد الرحيم جنش ومطالبته بمستحقاته أو أزمة طارق طارق حامد، وربما تكون كل هذه الأزمات سببا في رحيل عائلة مرتضى منصور قريبا.

كما تحسرت جماهير القلعة البيضاء على فيديو مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك وهو يعلن على الهواء إطلاق قناة النادي الرسمية خلال أسبوع من تاريخ 27 أكتوبر الماضي وهو ما لم يحدث حتى الآن مما أصاب الجماهير بالصدمة.



وتعهد رئيس الزمالك في تصريحات تليفزيونية لجماهير فريقه بإطلاق قناة النادي الرسمية مؤكدًا أن المعدات جاهزة لتليق باسم وسمعة القلعة البيضاء.

وكان من المفترض أن تكون قناة نادي الزمالك على نايل سات بتردد 112019 والاستقطات أفقي بمعامل تصحيح الخطأ: 56 ومعدل الترميز: 27500 لتكن نافذة لكل جماهير القلعة البيضاء.


واختار مرتضى منصور عددًا من مقدمي البرامج للقناة مثل خالد الغندور وأحمد جمال بالإضافة إلى مجموعة من المحلليين في مقدمتهم طارق يحيى وجمال حمزة

وقام نادي الزمالك بتأجير قناة الحدث خلال الفترة الماضية وظهر فيها برنامج الزمالك اليوم بتقديم أحمد الغندور.


كما أن صدمة كبيرة أصابت الوسط الرياضي في مصر خلال الساعات الماضية، بعد إعلان خبر وفاة لاعب الزمالك والمصري السابق علاء علي، بعد معاناة مع المرض اللعين، عن عمر ناهز الـ31 عامًا، وحرص نجوم وجماهير الكرة المصرية على نعي اللاعب الشاب عبر مواقع التواصل الإجتماعي.


الإعلامي أحمد شوبير كشف عن التفاصيل الكاملة لوفاة علاء علي نجم الزمالك السابق واللحظات الأخيرة في حياته، حيث أكد أن اللاعب كان يعاني من ورم حميد، تطلب تدخل جراحي وذلك بعدما شعر بحالة عدم الإتزان وفقدان الوعي، وبالفعل أجري العملية الجراحية وأزال "الورم" لكنه أصيب بحالة شلل تام في قدمه ويده اليسري.

وأضاف أن علاء علي خضع بعد تعافيه من العملية الجراحية لجلسات للعلاج الطبيعي حتي عادت قدمه ويده للحركة بشكل طبيعي،وبدأ اللاعب يمارس حياته بشكل طبيعي وتوجه إلى صالة الألعاب البدنية لاستعادة اللياقة البدنية والعودة للملاعب من جديد، ولكنه شعر في الساعات الأخيرة بمشاكل في القلب وصداع شديد وكان يستعد للتوجه للطبيب لكنه توفي عصر أمس الاثنين، مسببًا حالة صدمة وحزن كبير في الشارع الكروي المصري.


تسببت وفاة علاء علي المفاجئة في اشتعال ثورة جماهيرية ضد مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث وجهت الجماهير إنتقادات عنيفة لرئيس القلعة البيضاء بسبب تجاهله حالة مرض نجم الفريق السابق، والذي كان يحتاج كل الدعم والمساندة خلال الفترة العصيبة التي مر بها قبل وفاته.

وتساءلت الجماهير الزملكاوية الغاضبة على مواقع التواصل الإجتماعي، لماذا لم يتعامل مرتضي منصور مع علاء علي ومرضه، مثلما تعامل مع مؤمن زكريا نجم الأهلي؟، حيث عرض تحمل القلعة البيضاء تكاليف علاج "مؤمن" خارج مصر، بينما لم يساند مهاجم الأبيض السابق في الظروف المرضية الصعبة التي تعرض لها قبل وفاته.

وتري الجماهير أن مرتضي منصور لم يقدم الدعم والمساندة لـ علاء علي نجم الفريق السابق، بنفس الاهتمام الذي تعامل به مع مؤمن زكريا نجم الأهلي السابق، رغم أن الأخير لاقي مساندة كبيرة من إدارة القلعة الحمراء، بالإضافة لتركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه بالسعودية، وأنلاعب الأبيض السابق كان يستحق دعمًا وإهتمامًا من إدارة القلعة البيضاء خلال فترة مرضه.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟