ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

علاج السرطان في ألمانيا

السبت 19-10 - 06:30 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
أمنية بدر
ينتمي طب الأورام إلى فروع الطب عالية التقنية. لذلك، فإن البلدان التي لديها تمويل جيد للرعاية الصحية تتخذ خطوات كبيرة في مكافحة السرطان. تزداد شعبية ألمانيا كوجهة للسياحة الطبية. يعتبر مستوى تطور طب الأورام هنا من بين أحد أعلى المستويات في العالم. يتم علاج أي مرحلة من السرطان بنجاح هنا. يمكن علاج بعض المرضى تماماً، وفي حالات أخرى، يتم تحقيق زيادة كبيرة في مدة الحياة الطبيعية.

كيف يتم علاج السرطان في ألمانيا؟

يتم علاج السرطان في ألمانيا باستخدام مجموعة متنوعة من الأساليب. تبقى الطريقة الرئيسية لمحاربة الورم السرطاني هي التدخل الجراحي. تتم إزالة الأنسجة المتضررة من الورم. في المراحل المبكرة من السرطان، قد يكون ذلك كافياً. في المراحل اللاحقة، تتطلب طرق علاج أخرى:

●العلاج الكيميائي؛
●العلاج الهرموني؛
●العلاج الإشعاعي؛
●العلاج الإشعاعي الموضعي.

تستخدم لعلاج بعض الأورام طرق الجراحة الإشعاعية والعلاج المناعي والعلاج الموجه والعلاج بالنويدات المشعة. حقق الأطباء الألمان نجاحاً كبيراً في علاج جميع أمراض الأورام تقريباً.

الطرق المبتكرة

تستخدم في ألمانيا العديد من الطرق على نطاق واسع والتي لم تتوفر بعد في بلدان أخرى أو أنها محدودة الاستخدام فيها. بعض الأمثلة:

الجراحة بالمنظار. يطلق عليهم "جراحة ثقب المفتاح". يتم استخدام هذه العمليات في جميع البلدان تقريباً، ولكن ليس لعلاج السرطان. يتم في ألمانيا علاج بعض أنواع السرطان (سرطان الأمعاء، سرطان البنكرياس) عن طريق تنظير البطن. تتطلب هذه العمليات مستوى عال من المهارات من قبل الجراح. في هذه الحالة فقط يمكننا تحقيق نتائج مماثلة للجراحة المفتوحة التقليدية.

عمليات بمساعدة الروبوت. لا تختلف في النتائج العلاجية عن التدخلات الجراحية التقليدية، لكنها أكثر أماناً للمريض وأفضل للتحمل وأقل عرضة للتسبب بمضاعفات. يوجد الجراح الآلي في العديد من المستشفيات الألمانية. من خلال التحكم بـ "أيديهم"، يجري الأطباء العمليات بدقة شديدة مما يسمح بعدم التسبب في تلف الأنسجة المهمة وظيفياً الموجودة بالقرب من الورم.

العلاج الكيميائي بفرط الحرارة داخل الصفاق. عندما يزيل الطبيب ورماً خبيثاً في الأمعاء، فإنه يغسل تجويف البطن بمحلول من أدوية العلاج الكيميائي الساخن. يسمح ذلك بتدمير الخلايا السرطانية المتبقية في تجويف البطن وتقليل خطر الانتكاس.

العلاج بالبروتونات. يتم استخدامه كبديل لطرق الجراحة الإشعاعية. لا يستخدم الإشعاع، وإنما البروتونات التي تطلق معظم الطاقة ليس على الفور، ولكن فقط بعد أن تصل إلى هدفها: قسم من نسيج الورم. ونتيجة لذلك، فإن الأنسجة السليمة التي تمر من خلالها مجموعة البروتونات تتلف بشكل أقل مقارنة باستخدام أشعة جاما. بالإضافة إلى ذلك، فإن العلاج بالبروتونات دقيق للغاية: إنه موجه للورم مع نسبة خطأ في جزء من المليمتر فقط.

طرق النويدات المشعة لعلاج سرطان البروستاتا النقيلي. حتى إذا كان سرطان البروستاتا قد انتشر وتوقف العلاج الكيميائي عن العمل، فإن المريض في المستشفى الألماني لا يزال لديه خيارات للعلاج. يستخدم العلاج بالنويدات المشعة. يتم إدخال النظائر المشعة (اللوتيتيوم، الأكتينيوم) في الجسم، والتي تتراكم بشكل انتقائي في بؤر أنسجة الورم وتدمّرها.

الاجتثاث بالليزر لأورام الدماغ. يتم ذلك تحت سيطرة التصوير بالرنين المغناطيسي. تعطي هذه الطريقة نفس نتائج الجراحة التقليدية، ولكنها لا تحتاج إلى نقب الجمجمة، وبالتالي فهي أكثر أماناً وأفضل تحملاً من قبل المريض وأقل عرضة للتسبب في حدوث مضاعفات. يتم إدخال أنبوب رفيع مع الصمام الثنائي الليزري في الجمجمة من خلال ثقب صغير. يوجهه الطبيب إلى بؤرة نسيج الورم ويدمره.

توجد العديد من الابتكارات الأخرى في علاج السرطان في ألمانيا. إنها أحد الأسباب التي تجعل الأطباء الألمان يحققون نتائج ممتازة في مكافحة السرطان.

المزايا

يتمتع علاج السرطان في ألمانيا بالعديد من المزايا:

دقة تشخيص عالية. يمكن اكتشاف الورم قبل فترة طويلة من ظهور الأعراض الأولى للسرطان. لتوضيح حجمه وموقعه، يستخدم التصوير المقطعي المحوسب والتصوير بالرنين المغناطيسي التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني. تسمح الطرق الأكثر دقة لتحديد التركيب النسيجي والجزيئي باختيار نظام العلاج الأمثل.

الأطباء المؤهلين. يعتبر أطباء الأورام الألمان من أفضل الأطباء في العالم. لا يعمل هنا المتخصصون المحليون فقط، وإنما أيضاً الأطباء الأكثر تأهيلاً من البلدان الأخرى، الذين يأتون إلى ألمانيا بحثاً عن النمو المهني.

استخدام الابتكارات. الرعاية الصحية الألمانية ممولة بشكل جيد. تُجرى هنا التجارب السريرية باستمرار، ويتم تطوير وإدخال طرق جديدة في مجال أمراض الأورام.

التجهيز الجيد للمستشفيات. يستخدم الأطباء معدات التشخيص الأكثر تقدماً. لديهم كل ما هو ضروري لأحدث العمليات الجراحية والطرق الأكثر فعالية وأمناً للجراحة الإشعاعية والعلاج الإشعاعي.

الراحة والرعاية. يمكن للمريض في المستشفى الألماني ليس فقط علاج السرطان فحسب، بل والتعافي تماماً بعد الجراحة والخضوع لإعادة التأهيل. سيبقى في ظروف مريحة. ويخضع على مدار 24 الساعة لإشراف المتخصصين ويتلقى الرعاية اللازمة.

علاج السرطان في ألمانيا مع Booking Health

للاستفادة من علاج السرطان في ألمانيا، يرجى الاتصال بـ Booking Health. نحن رواد في مجال السياحة الطبية وننظم الرحل إلى الخارج لتلقي الخدمات الطبية. مزايانا:

●اختيار أفضل مستشفى للأورام المتخصص في علاج أمراض الأورام المعينة وتحقيق أفضل النتائج في هذا المجال من الطب.
●خفض تكلفة جراحة السرطان والعلاج الكيميائي وغيره من علاجات السرطان بفضل غياب الرسوم الإضافية للمرضى الأجانب (توفير ما يصل إلى 50٪).
●التسجيل في تواريخ مناسبة لك.
●إعداد البرنامج مع الأخذ بعين الاعتبار بنتائج التشخيص السابق.
●التواصل مباشرة مع الطبيب المعالج.
●مراقبة جميع مراحل برنامج علاج السرطان.
●السيطرة على الحسابات وإعادة الأموال الغير منفقة.
●اقتناء وشحن الأدوية.
●تنظيم تشخيص إضافي للسرطان في الخارج.
●التواصل مع المستشفى بعد العلاج.

سوف توفر Booking Health أعلى مستوى من الخدمة. سنقوم بحجز الفندق وتذاكر الطيران، وسوف نستقبلك في المطار الألماني ونوصلك إلى المستشفى بالسيارة، وسنوفر مترجماً شفوياً.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟