ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

الإفتاء تؤكد موقفها وتبعث رسالة إلى المدخنين

السبت 21-09 - 09:00 م
العربية نيوز

قال الشيخ عويضة عثمان، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء، إن الذي أفتت به الدار على أن حكم التدخين حرام شرعًا، وينبغي على كل مدخن الإقلاع عنه وإنفاق أمواله فيما يحتاجه بيته أو يحتاجه غيره من الفقراء.

وأضاف عثمان في فيديو البث المباشر لدار الإفتاء على صفحتها الرسمية على فيس بوك، ردًا على سؤال: ما حكم التدخين؟ أن بعض المدخنين أخبره بأنه يشتري يوميًا علبتين سجائر في حين أنه لا يقدم لطفليه اللبن إلا مرة واحدة، مستنكرًا:« يرضي كيفه ويحرم أولاده شيئ أساسي لنُموهم».

كانت دار الإفتاء قد ذكرت أن الإسلامُ حرم على الإنسان كلَّ ما يَضُرُّ بالبَدَن حِسِّيًّا أو مَعنَوِيًّا، وقد قال ربنا تبارك وتعالى:﴿الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ﴾ [الأعراف: 157].

وأضافت في فتوى لها أن الطيبات هي كل ما عاد على الإنسان بالنفع الحسي أو المعنوي أو لم يضره، والخبائث كل ما ضرَّ الإنسان حسيًّا أو معنويًّا،وقال عَزَّ وجَلَّ: ﴿وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ﴾ [البقرة: 195].

وأشارت إلى ما روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: «لا ضرر ولا ضرار» رواه أحمد في مسنده وابن ماجه عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما، وقد ثبت طبيًّا أن التدخين بكل أنواعه مضرٌّ بصحة وبدن الإنسان، فيكون محرمًا.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟