ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

معرض الأعضاء الجنسية.. متى وأين يقام؟

السبت 21-09 - 08:37 م
العربية نيوز
تستعد العاصمة البريطانية لندن لافتتاح أول متحف مخصص بكامله للمهبل الأنثوي البشري في العالم، بعد حملة تبرعات جمعت نحو 50 ألف جنيه إسترليني لهذا الغرض.

وبحسب تقارير إعلامية محلية بريطانية، فإن الهدف من المتحف الفريد من نوعه رفع الوعي بالصحة المهبلية والفرجية ومحاربة العار، حيث تشير إحصائيات صادرة عن مؤسسة خيرية متخصصة بسرطان عنق الرحم، فإن أكثر من ربع الفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 25 و29 عامًا في بريطانيا يشعرن بالحرج الشديد من فحص عنق الرحم، الأمر الذي شجع البريطانيين على افتتاح متحف كهذا.

ويضم المتحف الذي سيفتتح في 16 أكتوبر المقبل معارض فنية ومسرحيات وورش عمل فضلًا عن تنظيم عروض كوميدية تتمحور حول المهبل، وبرامج توعية لضمان شعور الأطفال بعدم الحرج عند الحديث عن الأعضاء التناسلية الأنثوية ككل في سن مبكرة.

تشير التقارير إلى أنّ فكرة افتتاح هذا المتحف تعود إلى المخرجة فلورنس شيشتر، والتي اتخذت القرار في عام 2017، بعد اكتشاف المتحف الأثري في أيسلندا، الذي يضم أكبر عرض في العالم للأعضاء الذكرية للرجال.

وتقول فلورنس: "الهدف من المتحف محو وصمة العار حول الجسم وتشريح أمراض النساء للجميع، بغض النظر عن عرقهم أو جنسهم أو ميلوهم الجنسية".




وأضافت "عندما يخجل الأطفال من أجسادهم، يصبح من الصعب عليهم التحدث عنها. يتعلق الأمر بمحو العار عن هذا الجزء من أجسامهم، ومعرفة وظيفته وما يفعله. هذا الجزء من الجسم هو الذي يجب الاحتفال به. المتحف طريقة رائعة لنشر رسالة مفادها أنه لا يوجد شيء مخجل أو مسيء حول المهابل والفروج".

وسيكون دخول المتحف مجانيًا للجميع، بينما سيحمل أول معرض ينظمه المتحف اسم "المنتصرون على الفشل: أساطير المهبل وكيفية محاربتها"، وذلك في 16 تشرين الأول المقبل وسيستمر حتى العام الجديد.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟