ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

بطل العالم في الإسكواش مصطفى عسل: بدأت اللعبة وأنا عندي 9 سنين.. وهذه أهدافي في المرحلة المقبلة

الأحد 25-08 - 02:44 م
بطل العالم في الإسكواش بطل العالم في الإسكواش مصطفى عسل



أجرى موقع "كورة" العالمي حوارا مع مصطفى عسل بطل كأس العالم للناشئين مؤخرا بماليزيا، كشف فيه عن طموحاته خلال الفترة المقبلة.

وإليكم نص الحوار:


- ما سبب اختيارك للإسكواش؟

بدأت ممارسة الإسكواش في سن 9 سنوات، بعدما مارست كرة القدم، لكني عشقت الإسكواش وشعرت أنني سأنجح فيها، بالإضافة إلى أن عمي إبراهيم عسل، أحد أساطير اللعبة، جعلني أحبها.

- وكيف كانت بداياتك؟

كانت غير جيدة، فكنت في تصنيف متأخر وهو المركز الـ33، في سن تحت 11 عاما، على الصعيد المحلي، حتى وصولي لسن 15 عاما، ثم بدأت التقدم بشكل جيد، من خلال نتائج إيجابية في بطولات الجمهورية، ومن ثم بدأت المشاركة في البطولات الكبرى وحصد بعض الألقاب، أبرزها بطل العالم للناشئين مرتين متتاليتين.

- هل توقعت فوزك بكأس العالم للمرة الثانية؟

المباراة النهائية كانت صعبة أمام مواطني مصطفى السرتي، فهو لاعب على مستوى عال.

كان هدفي الحفاظ على اللقب، وهذا كان يشكل ضغطا كبيرا علي، وبفضل الله استطعت إحرازه، بعد اجتهاد وتركيز ذهني وفني كبير، جعلني أحسم اللقاء بنتيجة (3-0).

- كيف كان استعدادك قبل خوض البطولة؟

بدنيا عن طريق الدكتور محمد الدفراوي، مدربي في الأهلي المتخصص في اللياقة، إلى جانب مدرب المنتخب محمد المطعني، ومدربي بالأهلي أمير وجيه.

وهذا بجانب خوضي لمباريات مع لاعبي مصر الكبار، والمصنفين الأوائل عالميا، مثل علي فرج، ومحمد الشوربجي، لاكتساب الخبرات والوقوف على نقاط القوة والضعف.

- وماذا عن التصنيف العالمي؟

الآن أحتل المركز 29 عالميا ضمن تصنيف اللاعبين المحترفين، بعدما كنت في المرتبة 544 عالميا مع بداياتي في اللعبة.

- من مثلك الأعلى في الإسكواش؟

أكثر من أسطورة، بدايةً من أحمد برادة، وعمرو شبانة، مرورا بأبطال العالم الحاليين، مثل علي فرج ومحمد الشوربجي.

- من وجهة نظرك ماذا ينقص الإسكواش المصري؟

الإسكواش المصري لا ينقصه شيء، فهو المهيمن على معظم البطولات، على مدار السنوات الماضية، سواء كبار أو صغار.

لكن بشكل عام ما نحلم به كمصريين، هو إدراج اللعبة أولمبيا.. أرى أن الإسكواش مظلوم بعدم تصنيفه كلعبة أولمبية، وفي المقابل هناك ألعاب أقل متعة وإثارة، تم إدراجها حديثا في أولمبياد فرنسا 2024.

- وماذا عن تحقيقك ذهبية أولمبياد الشباب العام الماضي؟

بكل تأكيد كان شرفا لي، تحقيق أول ذهبية في تاريخ الإسكواش المصري بالدورات الأولمبية، خلال أولمبياد الشباب في بوينس آيرس بالأرجنتين 2018.

لكن الإسكواش شارك في هذه الدورة كلعبة استعراضية، وليس مصنفة أولمبيا.. الأمر سيكون أكثر فخرا وشرفا، حال اعتماد اللعبة أولمبيا، ومشاركتها بشكل رسمي.

- وما طموحاتك في الفترة المقبلة؟

هدفي تصدر التصنيف العالمي للمحترفين، بجانب مواصلة إحراز الألقاب، وأهمها بكل تأكيد بطولة العالم للكبار.

أسعى في الموسم المقبل لتحقيق أكبر كم من البطولات، من أجل تحسين تصنيفي، والدخول ضمن الـ20 الأوائل كخطوة أولى.



تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

من هو المدرب المناسب للمنتخب الوطني ؟

ads
ads