ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

الري: الأمطار على حوض النيل حول المعدل والحكم على حالة الفيضان نهاية سبتمبر

الأربعاء 21-08 - 09:09 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
عقد الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري اجتماع لجنة تنظيم إيراد النهر بحضور جميع الجهات التنفيذية للوزارة لبحث استعدادات الوزارة لموسم السيول وموسم الفيضان.

وكشف تقريرا لـ"اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد النهر" أن السد العالي مستعد لاستقبال الفيضان الجديد للسنة المائية 2019-2020، التي تبدأ في أغسطس من كل عام حيث تبدأ مناسيب المياه في الارتفاع مع وصول مياه الفيضان من الهضبة الاستوائية وهضبة الحبشة، مرورا بالخرطوم قبل وصولها بحيرة ناصر بأسوان وقد تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة وتنفيذ أعمال الصيانة اللازمة لمنشآت السد العالي، ومفيضات الطوارئ والبوابات إجراءات روتينية تأخذ في الاعتبار كل السيناريوهات المتوقعة.

وأشارت إيمان السيد رئيس قطاع التخطيط إلى أن مركز التنبؤ بالفيضان وباقي أجهزة الوزارة تتابع خرائط الامطار على منابع نهر النيل من بداية السنة المائية في شهر أغسطس وأفادت أن حالة الأمطار حتى تاريخه على حوض النيل الأزرق لا تزال حول المعدل وجار المتابعة اليومية لحالة الأمطار لتقييم حالة الفيضان.

وأفاد الدكتور أحمد بهاء الدين رئيس قطاع مياه النيل أن الأمطار التي تسقط على شمال السودان ليست مؤشر عن إيراد النهر وأن الوارد حتى الآن من المياه أقل عن نظيره عن نفس الفترة العام الماضى وأن حالة المطر حتى الآن حول المتوسط وإن كان من المبكر الحكم على حجم الفيضان ومن الافضل الانتظار حتى نهاية سبتمبر تتضح الرؤية بشكل أشمل.

كما أكد المهندس محمود السعدي رئيس مصلحة الري إلى أن وضع توزيع المياه جيد على مستوى الجمهورية، وأن المتابعة الدورية تتم من خلال غرف العمليات الدورية، للعمل على تحقيق التوازن بين توفير الاحتياجات من مياه الشرب والري وخصوصا في محافظات القناة ومطروح، كما تم تخفيض التصرفات خلال فترة العيد للسيطرة على ارتفاع مناسيب المياه، فضلا عن تشكيل غرف عمليات خاصة بترع بورسعيد والسويس والحمام، والتأكد من توفير المياه بالمناسيب المطلوبة لتغطية احتياجات مياه الشرب وأشار سيادته إلى قرار السيد رئيس مجلس الوزراء باستمرار قرار منع تصدير الأرز في إطار سياسات ترشيد المياه.

ووجه الدكتور عبد العاطى بضرورة المتابعة المستمرة لمعدلات الأمطار والمناسيب في المنابع ومنطقة البحيرات ووضع سيناريوهات بالفيضانات المحتملة وتحديد الإجراءات التي ستتبع مع كل سيناريو من السيناريوهات المتوقعة، ويتم من خلال المتابعات اليومية تحديث للتوقعات وتحديد السيناريو الأقرب للواقع بحيث يتم الحفاظ على الموارد المائية المتاحة وكذا الحفاظ على المنشآت في نفس الوقت وتعظيم الاستفادة من إيراد النهر وعقد اجتماع اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد النهر بصورة دورية متقاربة خلال الفترة القادمة.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

من هو المدرب المناسب للمنتخب الوطني ؟