ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"أوعى تجربه".. هنا تفاصيل تحدي الصراصير

الأربعاء 22-05 - 10:24 م
العربية نيوز
تنتشر على صفحات السوشيل ميديا في كل فترة الكثير من التحديات من جميع أنحاء العالم، ويجتمع متابعو مواقع التواصل الاجتماعي على تنفيذ هذه التحديات مهما كانت غريبة أو جنونية أو حتى خطيرة. فعلى سبيل المثال، شهدت السنوات الماضية مجموعة كبيرة من التحديات الغريبة، ونالت إعجاباً شديداً من المتابعين ومشاهير العالم، ولاقت انتشاراً واسعاً، مثل تحدي رمي دلو الثلج أو تحدي رقصة كيكي الخطيرة أو حتى تحدي bird box والذي يقضي بالقيام بتحركات أثناء عصب العينيين تيمناً بالفيلم الذي يحمل الإسم نفسه. لكن إلى أي مدى يمكن أن يصل جنون الناشطين والرواد في مواقع التواصل الاجتماعي؟ يخشى كثيرون من الحشرات لكن هل تخيّلت نفسك يوماً تضع صرصاراً على وجهك من أجل تنفيذ تحدٍّ طلبه منك صديقك؟


هذا ما فعله مراهق من دولة ميانمار يدعى أليكس أونج، لكنه لم يكن يتخيّل أن صورته التي وضعها على حسابه بموقع "فيس بوك"، ويظهر فيها واضعاً صرصاراً على وجهه، ويطلب من أصدقائه ومتابعيه على تنفيذ الأمر نفسه، أن تحصد انتشاراً كبيراً على مستوى العالم، وتنتقل العدوى إلى الكثير من شعوب العالم ولإلى عدة مواقع أخرى وخاصة إنستغرام.

الصورة التي نشرها "أونج" في 20 نيسان 2019 انتشرت بعد وقت قصير وليس على الفور، لكنها حصدت أكثر من 18 ألف مشاركة و500 تعليق، وأعجب بها حوالي 6 آلاف حساب. وبعد ذلك قام المئات والآلاف بنشر صور شخصية لهم وهم يضعون الصراصير على وجوههم. ولا أحد كان يعتقد أن هذا التحدي سيلاقي هذا الانتشار حيث امتد إلى دول مثل ميانمار والفلبين وإندونيسيا، وأصبح المراهقون يعتبرونه طريقة لمواجهة مخاوفهم وتحدي أنفسهم والآخرين.

ads

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

في رأيك.. من سيفوز بالدوري المصري؟