ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

10 دول "لا تملك جيوش".. من هم؟

الإثنين 25-03 - 09:26 م
العربية نيوز
مع تطور المجتمعات والسعي نحو السلام وتعميم مفاهيم الإنسانية بأقصى حدودها، تقلص دور "العضلات" كمصطلح يدل على القوة في لغة الشارع، بالتزامن مع تقلص دور القوة العسكرية في بلدان عدة من دول العالم، والتي أهمها اليابان، التي يقتصر فيها الجيش على قوات مسلحة بسيطة تسمى بقوات الدفاع عن النفس، إذ يوضح اسمها أنّها قوات لن تدخل في قتال عسكري إلا مجبرة، حين يقترب الخطر من أمن البلاد.

وفي الوقت الذي تخصص فيه بعض الدول نحو ثلث ميزانياتها من أجل دعم جيوشها، تحاول دول أخرى أن تنفق تلك الأموال في اتجاهات أهم، منها العلمية والاقتصادية، وذلك لأنّ القوة في الأزمنة القادمة بحسب منظور تلك الدول ستعتمد على العلم والاقتصاد، وهو أمر صحيح نوعًا ما، أما عن الدول التي لا تمتلك جيوشًا بشكل نهائي، فقد نقلت وكالة سبوتنيك عن موقع belvpo الروسي 10 دول منها جاءت كما يلي:

1- جزر مارشال
تعتمد هذه الدولة منذ تأسيسها على جهاز أمني وحيد ألا وهو الشرطة، في حين تنص اتفاقية بينها وبين الولايات المتحدة، على قيام الأخيرة بالدفاع عن جزر مارشال في حال حصول اعتداء مسلح.

2- بالاو
أيضًا تقتصر أجهزته الأمنية على نحو 30 شخصًا من الشرطة، كما أنّ الولايات المتحدة ستدافع عنها في حالات الحرب وفق اتفاقية.

3- ساموا
تعتمد ساموا في حماية أراضيها على نيوزيلاندا بحسب اتفاقية وقعت في 1962، حيث لا تحتوي سوى على عدد قليل من الشركة التي تمتلك أسلحة خفيفة.

4- توفالو
تعتبر ثالث أصغر دولة في العالم، وهي عبارة عن مجموعة جزر في البحر الهادئ، ليس لديها جيش ولا اتفاقيات حماية، إذ يستبعد حكامها أنّ تتعرض لأي هجوم.

5- الفاتيكان
تتم مراقبة النظام في الفاتيكان من قبل قوات الدرك الخاصة به، والحرس السويسري، على الرغم من أن العسكريين، يخضعون في الواقع للكرسي الرسولي، وليس للفاتيكان، وللعلم كان للفاتيكان قوات مسلحة حتى عام 1970، عرفت بالحرس البلطي.

6- ناورو
لديها جهاز شرطة متمكن ذو إمكانيات جيدة، لكنها لا تملك جيشًا، في حين تعتمد في الدفاع على اتفاقية موقعة أستراليا.

7- جزر سليمان
كان لهذه الدولة تنظيم عسكري يعتبر جيشًا ظل حتى اندلاع صراع عرقي في البلاد جنّد الجيش فيه، ما دفع الدولة إلى نزع السلاح وإلغاء الجيش، لتعتمد فيما بعد على جهاز الشرطة.

8- ليختنشتاين
تخلت هذه الدولة عن الجيش عام 1868، إلا أنّها تسمح بتسليح الرجال في حالات الخطر.

9- غرينادا
امتلكت هذه الدولة جيشًا لـ 4 سنوات فقط، انتهى عصره عام 1983 عندما تعرضت لغزو من الولايات المتحدة، حيث يقتصرها أمنها حاليًا على عناصر الشرطة، بينما ستدافع الولايات المتحدة عنها في حال حدوث أمر طارئ.

10- أندورا
على الرغم من وجود تنظيم يشبه الجيش في هذه الدولة الأوروبية الصغيرة، إلا أنّ مهامه تقتصر على الاحتفالات، لعدم تحمل هذه الدولة أعباء الجيش المادية، بينما يعتمد أمنها على جهاز شرطة قوي، كما أنّها

ads

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

في رأيك.. من سيفوز بالدوري المصري؟