ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

بالفيديو.. حسن راتب يعلن تبرعه لاقامة معهد القلب القومى بالعريش لخدمة أهالينا فى سيناء

السبت 16-02 - 12:27 م
جانب من الحدث جانب من الحدث
أمنية بدر
قال د. حسن راتب فى كلمته ، بصالون المحور الثقافى والذى اقيم ولاول مرة بمعهد القلب القومى بامبابة بأن المعهد من أكبر الصروح الطبية فى الشرق الأوسط، وان ما رأيناه اليوم فى زيارتنا الى هذا الصرح الطبى يثلج الصدر وأن معهد القلب يستقبل 3000 مريض يوميا ، وهو اكبر وعاء للقلب فى الشرق الاوسط ، ويستقبل مليون مريض سنويا، ويجرى 250 عملية يوميا،

ووجه راتب الدعوة الى ان يكون لمعهد القلب فروع فى كافة محافظات الحمهورية وزف راتب بشرى الى ان اول فرع سيكون فى العريش لابناء سيناء وساتحمل مسئوليته بالكامل وان نحاول بقدر المستطاع ان يصل اشعاع نور هذا المعهد الى كافة المحافظات بمصر وخارجها

واضاف راتب اثناء زيارتى للمعهد لاحظت ان هناك امل بان يتم اقامة اكبرغرفة انعاش " عناية مركزة" بالعالم بالمعهد ونطمح بان يكون بها 100 سرير بتكلفة 50 مليون جنيه مصرى ، واعلن راتب اننا سنشارك بكلقوة لتحقيق هذا الهدف ، وندعو الجميع الى ان يتكاتف معانا لتحقيق هذا الحلم وان تتشابك الايادى لخدمة الانسان والانسانية


وتابع راتب ان العقل وعاء الفهم والقلب وعاء الفقه ، والفقه قضية عقدية واصعب بكثير من الفهم واستوقفتنى اية " لهم قلوب لا يفقهون بها " والعلم الحديث اثبت ان الانسان فى قلبه ذاكرة تفوق ذاكرة العقل ، وحالة الفقه اعلى بكثير من حالة الفهم ومن هنا كان قول رسول الله " ألا إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله, ألا وهي القلب " والقلب سر من أسرار الكون

واوضح راتب ان معهد القلب القومى عاش قصة نجاح طويلة وساهم فى رسم البسمة على شفاه الملايين على مدار تاريخه وقدم العلاج والشفاء ، وان الجراحة منذ القديم كانت جزء من حياة الانسان المصرى القديم وهذا واضح على الرسوم فى المعابد وكان يتولاه الكهنة فى مصر القديمة

وفى الختام قال راتب اننا جئنا الى هنا كى نساهم فى تعظيم دور هذا المكان العظيم بما لديه من خبرات ومليون مريض يتم علاجهم وهذه الخبرات من الاطباء المصريين والتى يجب ان تخرج الى افريقيا تزامنا مع رئاسة مصر والرئيس عبد الفتاح السيسى للدورة الافريقة خلال السنوات المقبلة
ads

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل توافق على زيادة أسعار تذاكر "المترو" الأخيرة