ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

من ملفات الصمت.. صبر الجمال

الأحد 16-12 - 02:52 م
لا تحسب أن صمتهم رضاء، ولا تحسب أن صمتهم ضعف ولكنه صبر الجمال، هل تعلم ما هو صبر الجمال كان جدى لامى يعلمنى أن صبر الجمل وتحمله لأنه لديه قدرة كبيرة على التخزين لعل الله وهبها له ليستطيع العيش فى بيئة صحراوية قاحلة كل من عاشر هذا الكائن تعلم هذه الفضيلة.

عاش اهلنا بها ولكنها مع توارث الأجيال لم يبقى منها إلا اسمها ما عاد لدينا قدرة على تحمل المزيد من الضغوط اوشك القدر المغلق على الانفجار يوشك الأمر على الخروج عن السيطرة، عن سيطرة الجميع، لا ترتكن الى صبر أو خنوع أو خضوع أو رضاء البعض، فالبعض لا ينفع أن غضب الكل والان الجميع غاضب وان سكتوا وأن قاموا بتخزين الحادث تلو الحادث والحادثة تلو الحادثة والحل بسيط فى تغيير القماشة كما يقولون.

أن كانت هذه المعالجات ذاتها تتم ولا تؤدى إلى نتيجة فعليك أما أن تغير العلاج أو تغير طاقم التمريض فإن لم تحدث نتائج قم بتغيير الأطباء وان لم تتغير قم بتغيير المستشفى كلها لمستشفى اخرلعلها تكون الخدمة هناك افضل والانضباط افضل ولكن لا تترك الجسد مريض، وانت تقول المريض لا يتوجع، المريض فى انتظار علاج صحيح وليس فى انتظار تغيير مدير مستشفى وتعيين اخر وتبقى نفس المنظومة هكذا لن تعالج الامور ابدا، وسيظل المريض يخزن اوجاعه ويصبر عليها لعل أحدا يستجيب.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل توافق على زيادة أسعار تذاكر "المترو" الأخيرة