ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

تصويت أفضل لاعب في العالم 2018.. "صلاح" ينافس 9 نجوم على الجائزة.. وهذه الأسباب تحرمه من اللقب

الأربعاء 25-07 - 01:00 م
محمد صلاح محمد صلاح



بعد إنطلاق عملية تصويت الجماهير على اختيار الفائز بجائزة أفضل لاعب فى العالم للعام الحالى 2018 "ذا بيست"، بدأ البعض في الحديث على إمكانية حصول اللاعب محمد صلاح على اللقب من عدمه وفقًا للإنجازات التي حققها مع ناديه العام الماضي.


ويتنافس النجم المصرى محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزى، على الجائزة مع 9 نجوم آخرين بحسب قائمة المرشحين وهم: كريستيانو رونالدو (البرتغال / ريال مدريد / يوفنتوس)، كيفين دي بروين (بلجيكا / مانشستر سيتي)، أنطوان جريزمان (فرنسا / أتليتيكو مدريد)، إيدين هازار (بلجيكا / تشيلسى)، هارى كين (إنجلترا / توتنهام هوتسبير)، كيليان مبابي (فرنسا / باريس سان جيرمان) ، ليونيل ميسي (الأرجنتين / برشلونة)، لوكا مودريتش (كرواتيا / ريال مدريد)، رفاييل فاران (فرنسا / ريال مدريد).


ويتم اختيار أفضل لاعب فى العالم من خلال 4 طرق تصويت متساوية فيما بينهم بنسبة 25% منها ويتم تقسيمها كالتالى: اختيار الجماهير عبر استفتاء فيفا بالموقع الرسمى، ومدربى منتخبات العالم وقادة منتخبات العالم ومجموعة من الإعلاميين من كل دول العالم، ويتم تجميع كل الأصوات بالنسب المحددة من الاتحاد الدولى وهى 25% لكل فئة.


وهناك عدة أسباب تحرم محمد صلاح من نيل الجائزة، واحد من الأسباب الرئيسية، التي قد تحرم محمد صلاح من الوقوف على منصات التتويج، هي قوة المنافسين المرشحين في نفس القائمة التي أصدرها الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا مساء اليوم.

وسنجد أن معظم اللاعبين المرشحين للجائزة، حصلوا على الألقاب والجوائز سواء مع أنديتهم الأوروبية، أو مع منتخبات بلادهم، فهناك الثلاثي الفرنسي فاران، وجريزمان، ومبابي، حصلوا على كأس العالم 2018 مع المنتخب بجانب فوز فاران مع ريال مدريد بدوري الأبطال، وهناك الكرواتي مودريتش وصيف المونديال وأفضل لاعب بالبطولة، وكريستيانو رونالدو الفائز مع ريال مدريد بدوري الأبطال، وميسي الفائز بالدوري الاسباني، وكأس إسبانيا مع برشلونة، بالإضافة للثنائي البلجيكي هازارد، ودي بروين، الفائزين بالمركز الثالث بكأس العالم، وبالأخص دي بروين، الحاصل على لقب البريميرليج مع مانشستر سيتي، وهاري كين هداف المونديال.

كما فشل محمد صلاح في الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا مع ليفربول، بالرغم من الوصول للمباراة النهائية أمام ريال مدريد، هي أيضا أحد الأسباب الرئيسية التي قد تضعف من فرصة تتويج صلاح بالجائزة، فكلما حصل اللاعبين على ألقاب مع أنديتهم أو مع منتخبات بلادهم زادت فرصهم بالتتويج باللقب، وهو ما فشل فيه صلاح سواء مع ليفربول أو مع المنتخب المصري.


ومن المعروف أن عملية التصويت في اختيار أفضل لاعب في العالم، هي من ستحسم الفائز بالجائزة، حيث تم تقسيم التصويت على كل من قادة المنتخبات الوطنية، مدربي المنتخبات الوطنية، بالإضافة إلى الجماهير جزء ووسائل الإعلام والصحفيين جزء آخر ولكل منهما 25% حق تصويت في الجائزة.

ومن المتوقع، أن تذهب أصوات كثيرة من تصويت قادة المنتخبات ومدربي المنتخبات والجماهير ووسائل الإعلام والصحفيين إلى منافسي محمد صلاح، نتيجة لتألقهم في الفترة الماضية وحصدهم للألقاب مع الأندية والمنتخبات.


تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟

ads
ads