ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

بالصور| شهيد طابور المعاشات.. عجوز يذهب لقبض معاشه يعود في "كفن من جورنال".. الإسعاف تتجاهل الجثة.. والمواطنين "عاملوا من بنها"

الأربعاء 09-08 - 06:51 م
صورة ارشيفية صورة ارشيفية
"ماتت قلوب الناس.. ماتت بنا النخوة"، مقطع من أوبريت غنائي في حب الدول العربية المحتضرة، إلا أنه ينطبق أيضًا على حالة رجل عجوز ذهب ليحصل على معاشه إلا أنه تعرض لـ"ضربة شمس" فتوفي ولكن قبل أن يتوفى رفضت الإسعاف إنقاذه.

السوشيال ميديا تكشف الواقعة
رواد السوشيال ميديا كشفوا عن الواقعة، حيث تداول صور العجوز المتوفي وكتبوا عليها: " رايح يصرف معاشه واقف طابور فى عز الشمس وقع مات إتركن على جنب لأن الإسعاف رفض يشيل جثة والناس واقفة عادى فى الطابور مستنيه تصرف المعاش".

تغطية الجثة بـ"الجرايد"
وفقًا للصور المتداولة، فلم يكن للأشخاص المتواجدين في طابور المعاشات إلا أن غطوا جثة المتوفي بـ"ورق جرائد"، ليتحول من شخص ذاهب ليقبض معاشه لجثة هامدة عادت في "كفن من الجرائد".

وعلق رواد السوشيال على الصور المتداولة، منتقدين الموقف الذي تعرض له الرجل العجوز، متمنين له الرحمة والمغفرة، داعين على كل من لم يقف بجانبه في مأساته التي تعرض لها خلال طابور المعاشات.

100 خسارة عليكي يا بلد
فقالت مي علي: " يا١٠٠ خسارة عليكي يابلد راحت منك فين الرجولة والشهامة حد فكر إن الموقف ده ممكن يحصل مع أي حد صغير كبير الموت مش بيفرق حد عن حد إنت بتخرج من بيتك وممكن ما ترجعش انا شفت منظر افظع من ده ربنا يكفينا الشر ويستر".

البنوك والأماكن المكيفة
أما عن دور البنوك في مواجهة مثل تلك الأزمات، قال هاني محمود: " المفروض البنك يعمل مكان مكيف أو في مراوح.. مرتبات البنوك خيالية والعملاء اللي هما أصلا سبب أخذ هذه الرواتب يجب أن تكون لهم معاملة إنسانية حق وليس منه".

مفيش رحمة بكبار السن
وبحرقة قالت أميرة فكري: "المشهد ده لا يمكن يكون إلا في السينما واحد مات عشان الي معندهمش رحمة بكبار السن موقفينه في الحر والناس عادي جدا كملوا طابورهم عادي ومحدش إعترض".

وقال حاتم توماس: " الصورة دي بتبين قد ايه معظم الناس في مصر بقت عديمة النخوة والشهامة فيه صورة منهم واحد لابس تيشرت أصفر بيبص على الراجل وعينه بتقول نعملك ايه يعني".

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل انجازات "البرلمان" بالدورة الأولى تستدعي الاحتفال

ads
ads
ads