ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"البنا" يؤكد.. أهمية الشراكة الأفريقية الأوروبية للنهوض بالثروة الحيوانية

الإثنين 03-07 - 02:04 م
جانب من الحدث جانب من الحدث
خالد الشربينى
أكد الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أهمية مشروعات الشراكة الأفريقية الأوروبية لتطوير موارد الثروة الحيوانية في القارتين والنهوض بها، وخاصة برامج التعاون للتخلص من الأمراض التي تصيب المجترات الصغيرة.

جاء ذلك خلال مشاركته في ورشة العمل الخاصة بإجراءات التخلص من طاعون المجترات الصغيرة والسيطرة على الأمراض التي تصيبها، والتي عقدت في العاصمة الإيطالية روما على هامش فعاليات مؤتمر وزراء الزراعة للاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي.
وقال وزير الزراعة أن استئصال مرض طاعون المجترات الصغيرة ومكافحة غيره من الأمراض ذات الصلة يساهم بشكل كبير في تقليل مخاطر استثمارات القطاع الخاص وزيادة القيمة المضافة وتسهيل حركة التجارة بين الدول المختلفة، لافتا إلى انه سيؤدي أيضاً إلى زيادة استثمارات القطاع الخاص، بما يساهم بدوره في توفير فرص عمل للشباب والمرأة وغيرهم من الجهات الفاعلة على امتداد سلاسل القيمة للمجترات الصغيرة مما يساعد في عملية التمكين الاقتصادي.

وأكد البنا على أهمية هذه الورشة والتي تؤكد على نجاح الشراكة الأوربية الأفريقية بشأن تطوير الموارد الحيوانية في أفريقيا، حيث تم استعراض الاستراتيجية والبرامج القارية للقضاء على هذا المرض والذي يعد من أهم الأمراض التي تصيب المجترات الصغيرة في أفريقيا، مشيرا إلى أهمية العمل المشترك على تقييم كافة المبادرات ذات الصلة، وتوفير الموارد لتنفيذ انسبها من أجل استئصال هذا المرض من جميع أنحاء القارة السمراء.

وشارك وزير الزراعة في افتتاح فعاليات الاجتماع المشترك لوزراء الزراعة من دول الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والذي تستمر فعالياته لمدة ثلاثة أيام تحت شعار "جعل الزراعة المستدامة مستقبلا للشباب في أفريقيا"، حيث يناقش إمكانيات بناء رؤية مشتركة بشأن استحداث وظائف مستدامة وشاملة للشباب الأفريقي في الريف.

وأشار وزير الزراعة أن الاجتماعات تناقش أيضاً تشجيع استثمارات القطاع الخاص والوصول إلى الأسواق في نطاق الأغذية والزراعة، فضلاً عن البحث والابتكار في كل ما هو جديد لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتطبيق الزراعة الذكية مناخيا والحد من الخسائر الغذائية والفاقد وأخيرا توظيف الشباب لمواجهة التحديات الاقتصادية في أفريقيا.

ويشارك في هذه الاجتماعات أيضا صانعي السياسات في الاتحاد الأوربي والاتحاد الأفريقي والشركات الزراعية ومنظمات المزارعين من الاتحاد الأوربي والدول الأفريقية والمنظمات الدولي ووكالات الأمم المتحدة للتنمية والمنظمات الغير حكومية.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟