ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

ختام المحادثات المصرية اليونانية والقبرصية بتوحيد الرؤى فى مجالات حماية البيئة

الإثنين 29-05 - 03:35 م
جانب من الحدث جانب من الحدث
اختتم اليوم الدكتور خالد فهمى وزير البيئة فعاليات المحادثات الثلاثية بين مصر واليونان وقبرص على مستوى الوزراء وذلك بمشاركة السید سوكراتس فاملیوس- وزیر البیئة والطاقة الیونانى والسید نيقوس كوياليس- وزیر الزراعة والتنمیة الریفیة والبیئة القبرصى والوفود المرافقة .
اكد خالد فهمى أن الاجتماع يهدف الى تعزيز العلاقات وبحث اوجه التعاون المشترك وتبادل الخبرات مع الجانبین القبرصى والیونانى فى مجالات العمل البيئى .
مؤكدا على ان الاجتماع جاء تفعيلا للقمة الرئاسية التى عقدت فى اكتوبر الماضى مع التحضير للقمة الرئاسية المقرر عقدها فى نيقوسيا الخريف المقبل
وأوضح خالد فهمى أنه ناقش مع نظرائه من قبرص واليونان خلال الاجتماع العديد من القضايا البيئية ذات الاهتمام المشترك كالتغيرات المناخية والمشكلات البيئية فى البحر الابيض المتوسط للدول الثلاث بالاضافة الى ادارة المحميات الطبيعية والمخلفات واثارها على البيئة.
وأشار فهمى الى انه تم الاتفاق خلال الاجتماع على عقد جولة تعريفية فى اليونان يوليو المقبل وعلى ان يعقد منتدى فى قبرص سبتمبر المقبل مضيفا ان الاجتماع ركز على الخروج بخطط تحقق انجازات سريعة واخرى طويلة المدى حتى يتم تحقيق نتائج ملموسة فى القضايا البيئية المشتركة كحماية البحر المتوسط وانشطة النمو الحضرى علاوة على موضوعات التكيف مع التغيرات المناخية.

واتفق الوزراء الثلاث على اعلان بيان مشترك يشمل المبادرات والرؤى الموحدة حول قضايا حماية البيئة والحفاظ على البحر المتوسط والتغيرات المناخية خلال مؤتمر المحيطات.

كما اتفق الوزراء على ضرورة حماية البيئة مع مراعاة اقتصاديات ادارة الملفات البيئية كالمخلفات الصلبة وكيفية اتاحة فرص للعمل كوسيلة لتحقيق التنمية الاقتصادية والبيئية للدول المطلة على البحر المتوسط .

جديرا بالذكر ان الاجتماع الثلاثى بين مصر وقبرص واليونان، استمر على مدى يومين فى الفترة من ٢٨ -٢٩ مايو الجارى، حيث بدا امس بالتباحث على مستوى الخبراء وذلك من خلال عقد مجموعات عمل تناقش عدة موضوعات ذات الاهمتام البيئى المشترك ومنها التأھب والاستجابة لحوادث التلوث البحرى فى البحر الابیض المتوسط، بالاضافة الى مناقشة إدارة المناطق الساحلیة وتبادل الخبرات لادارة القمامة البحریة والاراضى الرطبة ونظم الادارة البيئية للموانىء البحرية، وذلك بما یخدم اھداف الادارة الساحلية.

كذلك ناقشت مجموعات العمل قضايا التنوع البیولوجى وحمایة الطبیعة واقتراح تبادل الزيارات للتعرف علىً نظم ادارة المحميات الطبيعية والعمل على اعداد مشروع اقليمى للحفاظ على الطيور المهاجرة فى المتوسط، بالاضافة الى بحث سبل التعاون فى مجال مؤشرات التكيف مع التغيرات المناخية.

كما تم مناقشة إلادارة البيئية للمخلفات والتعرف على سبل ادارة المخلفات وتكوين فريق عمل يكون مهمته اقتراح المجالات ذات الاولوية وسبل تمويلها.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟