رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

المستهدف_ وطن

الثلاثاء 11-04 - 01:53 م
 المهندس محمود السرنجاوى المهندس محمود السرنجاوى
ياسـر تهامى
نشر المهندس محمود السرنجاوى رئيس هيئة المجتمعات العمرانية السابق ونائب وزير الاسكان والمرافق ، ورئيس نادى الزهور الرياضى ، على حسابه الشخصى على صفحة التواصل الاجتماعى " الفيس بوك " مايمكن تسميته بالتفسير المنطقى لحادثى كنيستى طنطا والاسكندرية والذى راح ضحيتها عدد من الشهداء الاقباط او شهداء الشرطة.
كلمتين بكل بساطه من مصري للمصريين ، عبارات المواساه لم تعد تتقبل امكانها
# الوطن
معلومات التفجيرين بكل وضوح وبدون مبالغه ، مجموعه مكونه من ٩ عناصر ارهابيه ، تلقت تدريب مكثف في سيناء
انتقلت الي البحيره منذ مده لاتقل عن شهرين ، اختبأت في مذرعه في مركذ الدلنجات ، تحددت ساعة الصفر
# بالمهمه_الرئيسيه_ بإغتيال _البابا_ تواضروس
الأجهزه الأمنيه تلقت بلآغ من مزارع ، بوجود تحركات لأناس غير مألوفين بسيارات غريبه ، البلآغ من مركذ النوباريه في البحيره
قوات الأمن داهمت ١٥٠ مزرعه ولم تعثر علي احد ، ورد للقوات بلآغ آخر بإنتقال العناصر الإرهابيه ، لمنطقة مزاوع مركذ الدلنجات في البحيره ،حتى مساء امس تم القبض علي ٣ عناصر منهم ، بعد مطاردات في المزارع وتبادل لإطلاق النار
وتم قتل ٣ آخرين واكتشاف اسلحه ومتفجرات ، هرب ٣ عناصر منهم لمحافظة الأسكندريه
كان المخطط كالآتي :
تواجد ٣ سيارات ملغومه في اماكن متفرقه ، والإنفجارات ستكون عشوائيه في تلك الأماكن ، والأماكن تبعد كثيرا عن الكنائس في الأسكندريه ، ثم بعد اعلان حاله الإستنفار الأمني بالأسكندريه ، يتم تفجير كنيسه في المحله او طنطا او المنوفيه ، لإستنزاف قوات الأمن واجهزة الدوله كامله ، واشغالهم بمواقع التفجير ال ٦ في محافظتين
#ثم_الإنتقال_للعمليه_الرئيسيه
وهي خروج البابا_تواضروس من الأسكندريه ، وتنفيذ عملية_الإغتيال الأساسيه والرئيسيه
ولكن بعملية التصفيه ل ٣ عناصر والقبض علي ٣ ، قل عدد منفذي العمليه التي خطط لها من الخارج
واضطرت المجموعه المتبقيه لتنفيذ جزء من العمليه ـ نفذ الجزء الأول بطنطا وهو #تقصير_امني
ويستحق مدير أمن الغربيه ان تقطع رقبته ـ واي قياده تستهين بالوضع الأمني تستحق ذلك
ولم يتمكن الإرهابي الآخر من تنفيذ الجزء الرئيسي
# بفضل _الله_ثم_ بفضل_ يقظة رجال_الشرطه
واستشهد عدد من رجال الشرطه الأوفياء لوطنهم ـ واشتشهدت اول شهيده في تاريخ الداخليه المصريه
وافتدوا عشرات الأرواح ومنعوا كارثه كبري ـ وقبل التفجير ب ٤٠ دقيقه غادر البابا تواضروس
وموكبه مؤمن جيدا ب ٨ سيارات حراسه خاصه ـ بجانب سيارته الخاصه المضاده للرصاص ـ بجانب ٣ سيارات من قوة حراسة الأمن العام ـ وسياره تابعه للقوات الخاصه للشرطه المصريه ـ وسيارة تعطيل شبكة الإنترنت والإتصال الموضعي ـ وتم افشال المخطط بفضل الله ويقظة قوات الأمن
# كلمه_بكل _وضوح_ وصراحه
هناك من يسخط علي الخطه التأمينيه وقوات الأمن ، وهناك من يتهم الدوله بالتقصير في تأمين الكنائس ، وهناك من يتصيد الأخطاء لكي يعبث بالدوله
# اولآ الأمن مكلف بتأمين الكنائس من الخارج فقط
# ثانيآ لكل كنيسه بوابه امنيه كاشفه للمعادن
# ثالثآ الكنيسه متعاقده مع شركات حراسه خاصه
# رابعا الكنائس جميعها مراقب من الداخل والخارج
# خامسآ هناك شهداء من الشرطه من قوات التأمين
# فرنسا لم تستطيع منع التفجيرات وحوادث الإرهاب
# روسيا لم تستطيع اكتشاف او منع التفجيرات
# المانيا لم تستطيع اكتشاف او منع التفجيرات
# امريكا لم تستطيع منع او اكتشاف التفجيرات
# السويد لم تمنع عمليات الدهس في الشوارع
وكل هؤلاء دول العالم المتقدم والمتحضر والمؤمن
# المساجد تحرق في المانيا جهارا نهارا
# المساجد تحرق في فرنسا عيانآ بيانآ
# المسلمين يقتلون في بورما واليمن وباكستان
# المساجد حرقت في مصر كما الكنائس
# سيناء يستشهد بها كل يوم جنود وضباط ـ المستهدف ليست الكنائس او الأقباط بها
#المستهدف_ وطن
وطن اذا دمر فلن تكون هناك مساجد ولا كنائس
وطن اذا دمر فلن يكون هناك جيش ولا شعب
وطن اذا دمر فلن يكون هناك بابا ولا امام اكبر
وطن اذا دمر فسيكون هناك داعش وجيش حر
وطن اذا دمر فستكون سيناء للصهاينه
وطن اذا دمر فسيكون الجنوب لداعش
وطن اذا دمر فسيكون الغرب لأنصار الشريعه
وطن اذا دمر فسيمتلء البحر المتوسط بجثثنا
وطن اذا دمر فستموت نسائنا بنكاج الدواعش
وطن اذا دمر فلن تفتح اوروبا احضانها للآجئينا
وطن اذا دمر فلن تقام لنا مخيمات في السودان
وطن اذا دمر فلن يكون هناك تويتر نسب فيه الأمن
وطن لو دمر فلن يستطيع احد استرجاعه مره اخري
#اؤكد_لكم_بأن_اجرائات_شديده_قادمه
اؤكد لكن بأن الحرب القويه ستبدأ من الغد
اؤكد لكم ان الشعب سيري الغضب العسكري
استعدوا لإجرائات حرب الدوله المصريه
اقسم بالله من مصادر موثوق بها
سترون بأس الرئيس والجيش المصري بقوه
#انتظروا _الحرب_الحقيقيه
انتهي
-مصري_دكر
رحم الله شهداء الوطن حفظ الله مصر وجيشها

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل انجازات "البرلمان" بالدورة الأولى تستدعي الاحتفال