ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

في ذكرى وفاتها.. ننشر ما لا تعرفه عن الملكة "إيزابيلا"

السبت 26-11 - 02:29 م
الملكة إيزابيلا الملكة "إيزابيلا "
آية الشناوي
يمر الزمن على رحيلهم، وتبقي أسمائهم التي خلدها التاريخ عالقة فى الأذهان، ومنذ قديم الأزل والنساء تصنع بنفسها المستحيل والمصاعب وتثبت أنها مثل الرجل في كل شئ أي ما كان، وخير دليل علي ذلك ملكة "صقلية"، الملكة إيزابيلا التي حكمت ودارت كثير من البلدان وقادت أيضا الكثير من الغزوات.

حياتها

ولدت الملكة إيزابيلا الأولى"ملكة صقلية "، 22 أبريل 1451، كانت لقراراتها أثار عظيمة في تاريخ صقلية، ففي عهدها إنتهت حروب الإسترداد بسقوط غرناطة، واقرت قرار إجبار مسلمي ويهود أسبانيا على إعتناق المسيحية أو القتل أو الرحيل، وكانت من دعم رحلة كولمبوس في رحلته الإستكشافية التي أدت إلى وصوله لأمريكا.

إيزابيلا قبل غزو غرناطة

كانت دراستها دينية كاثوليكية متعصبة، في وقت كانت تسيطر على الكاثوليك في إسبانيا التي كانت ملكتها بعد صقلية فكرة واحدة هي التخلص من المسلمين وطردهم خارج إسبانيا. أصبحت ملكة قشتالة عندما توفي أخيها هنري الرابع وتزوجت من فرناندو الثاني الأراجوني.

حملتها على غرناطة

شنت مع زوجها حملة عسكرية للاستيلاء على مدينة غرناطة من حكامها بني الأحمر وكانت غرناطة آخر معاقل المسلمين في إسبانيا وبسقوط حكم أبو عبد الله عام 1492 انتهى الحكم الإسلامي في الأندلس، وقد أمرت الملكة إيزابيلا بإنشاء محاكم التفتيش بمعاونة الملك فيليب وبمراقبة توماس دي توركيمادا، المحاكم التي قامت طرد ثلاثة ملايين من المسلمين، الذين لم يغادروا الأندلس بعد سقوطها، والتعذيب بجميع أنواع آلات التعذيب ،أيضاً ابدى الراهب بليدي ارتياحه لقتل مئة ألف مهاجر من قافلة واحدة مؤلفة من 140 ألف مهاجر مسلم، حينما كانت متجهة إلى إفريقية تحت هذه المحاكم التي أنشئتها إيزابيلا، أطلق عليها البابا إسكندر السادس وزوجها، لقب الملوك الكاثوليك.

وفاتها

توفيت ايزابيلا عام 1504 بعد أن أنجبت ولدا وأربع بنات.
تزوج زوجها فرناندو الثاني بعدها من الأميرة الفرنسية الصغيرة "جيرمين"

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل انجازات "البرلمان" بالدورة الأولى تستدعي الاحتفال

ads
ads
ads