ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

في ذكرى ميلاده.. غزال الأهلي ولحظات فارقة في تاريخه... لم يسلم من لعنة الإصابة

الخميس 04-08 - 02:51 ص
 عمرو جمال عمرو جمال
مريم عبد الحكيم - علي سيف الدين
تحل اليوم الذكرى الخامسة والعشرين لنجم من نجوم النادي الأهلي، والمهاجم الذي نجح في كسب محبة عشاق القلعة الحمراء، والذي حصل على العديد من البطولات مع المارد الأحمر، رغم صغر سنه وفي هذا البروفايل تستعرض "العربية نيوز" مسيرة الغزال:

نشأته وخطواته الأولى مع الساحرة المستديرة

ولد عمرو جمال في نجع حمادى بمحافظة قنا عام 1991، بدأ مسيرته الرياضية عام 2010 مع نادي الألمونيوم ثم انتقل إلى النادي الأهلي عام 2010 لتكون من أهم اللحظات الفارقة في حياته في صفقة قدرت بـ 300 ألف جنيه، ولعب وقتها في فريق الأهلى تحت 18 عامًا، كان عمرو جمال أحد لاعبى منتخب مصر للشباب، وفى أكتوبر 2013 تم تصعيده للفريق الأول ليبدأ مشوار التألق والنجومية.

المسيرة الدولية

لعب في البداية لمنتخب الشباب وفي عام 2013 اختاره شوقي غريب المدير الفني للفراعنة؛ ليكون ضمن صفوف المنتخب المصري للشباب.

وفي 5 مارس 2014، بدأ عمرو جمال مسيرته الدولية بمشاركته في مباراة منتخب مصر ضد منتخب البوسنة والهرسك.

بطولاته مع القلعة الحمراء

توج جمال مع المارد الأحمر بالعديد من البطولات منها دوري أبطال أفريقيا في 2013 وكأس السوبر الأفريقي في 2014 وحصل في العام ذاته على درع الدوري وكأس السوبر المصري وكأس الكونفدرالية الأفريقية وحصل على كأس السوبر المصري للمرة الثانية على التوالي مع القلعة الحمراء في 2015 بعد فوز مثير على الغريم التقليدي الزمالك.

شبح الإصابات يطارده في فترة تألقه

أصيب عمرو جمال في 27 أكتوبر بقطع في الرباط الصليبي للركبة، وذلك بعد بداية مباراة الأهلي مع الأسيوطي في الدوري المصري الممتاز 2014–2015 بأربع دقائق فقط، وقد أعلن الجهاز الطبي للنادي الأهلي أن اللاعب سيغيب عن الملاعب لستة أشهر نتيجة الإصابة.

وتأزم موقف الأهلي كثيرًا بعدما أصيب اللاعب وخسر الأهلي بطولة الدوري هذا الموسم لعدم وجود البديل للفتى الذهبي والمهاجم الأول الذي كان يعتمد عليه الإسباني خوان كارلوس جاريدو بشكل أساسي في تشكيلته.

العودة من الإصابة والخطر يحوم حول مستقبله

رغم إجرائه للعملية الجراحية في أسبانيا وقضائه فترة التأهيل كاملة إلا أنه لم يظهر بعد بالمستوى المطلوب الذي عهدته الجماهير الحمراء قبل الإصابة وتعددت الإشاعات التي أكدت رحيله عن صفوف النادي، خاصةً بعد انضمام الغاني جون أنطوي للأهلي، وتعاقد الأهلي في بداية الموسم مع القاطرة الجابونية ماليك إيفونا، ووجود عماد متعب بخبراته الكبيرة بات من الصعب اعتماد الجهاز الفني عليه في ظل تذبذب مستواه، وبعد رحيل إيفونا عن الأهلي جاء قرار مجلس الإدارة بالتعاقد السريع مع مروان محسن مهاجم الإسماعيلي السابق؛ لتضعف فرص مشاركة جمال في المباريات القادمة مع الفريق إلا في حالة العودة مرة أخرى لمستواه قبل الإصابة ورجوعه للحس التهديفي الذي غاب عنه كثيرًا.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟