ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"قوى الشر" كلمات تتكرر في خطابات الرئيس.. جماعات الفتنة تسعى لتفكيك الأوطان لتحقيق مخططات خارجية.. التنظيمات المتطرفة تأخذ الطابع الدولي.. و"الأعداء" يحاصرون الوطن بالمكائد

الإثنين 25-07 - 12:11 ص
الرئيس عبد الفتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي
إسلام شعراوي - أماني حنفي
دائمًا ما يشير الرئيس عبد الفتاح السيسي في خطاباته، إلى من يسميهم بـ"قوى الشر"، حيث يؤكد أنهم دائمًا ما يسعون إلى إسقاط الدولة، من أجل تنفيذ مخططات خارجية ذات أبعاد أكبر، مدعومين في ذلك من بعض القوى الدولية والإقليمية، التي تريد السيطرة على مقدرات الشعوب، وتفكيك البلاد، ونهب الخيرات وتشريد العباد.

مصر تحارب قوى دولية
تقول النائبة منى عبدالعاطي، عضو مجلس النواب، في تصريحات لـ "العربية نيوز"، إن "الرئيس عبدالفتاح السيسي، حين حذر في خطاباته من تأثير قوى الشر على الشعب، يقصد بها أن مصر تحارب قوى إرهابية متطرفة دولية".

وأضافت "عبدالعاطي"، أن الرئيس يسعى للقضاء على الفساد الداخلي أيضًا لأنه يمثل عائقًا على التنمية الاقتصادية، مؤكدة أن مصر تواجه العديد من التحديات والصعوبات التي تتعلق بالاقتصاد، مشيرة إلى أن كبرى دول العالم تحدث بها إرهاب، وهذا مؤشر خطير ولابد من التصدي له.

كما أكدت النائبة البرلمانية، أن هناك الكثير من المنظمات الإرهابية التي ترعاها الولايات المتحدة الأمريكية كذلك إسرائيل فهما عدوا الوطن العربي بشكل عام ويستهدفان النيل من سيادته، مذكرًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يسعى للقضاء على كافة المخططات الإرهابية.

إسرائيل ترعى العمليات الإرهابية
ويوضح النائب جمال عباس عمر، عضو مجلس النواب، عن حزب "المصريين الأحرار"، أن مصر من البداية بدأت تطلعاتها بشأن الإرهاب منذ سنين سابقة، وأكدت أنه نابع من تنظيم عالمي وليس محلي، ولا أحد حينها على كافة الأصعدة الدولية أخذت بها.

وأضاف "عباس" في تصريحات خاصة لـ"العربية نيوز"، أن باريس قلعة الديمقراطية في العالم ولكنها تعاني من موجات إرهابية قاسية، كذلك مصر، المملكة العربية السعودية، إنجلترا، ألمانيا، وتونس، مؤكدًا أن التنظيم الدولي الذي يدبر لتلك العمليات على مستوى العالم، نجح في نشر الفكر التعصبي المتطرف بحجة الدين، واستغل طاقة الشباب في تنفيذ تلك العمليات الخسيسة.

واختتم النائب البرلماني، أن عدم مواجهة هذا التطرف الفكري وعدم التصدي له، أدى لانتشار موجه الإرهاب على مستوى العالم، متسائلًا كافة دول العالم ذاقت طعم العمليات الإرهابية إلا دولة واحدة، ألا وهي إسرائيل، مؤكدًا أن هذا الكيان يمد التنظيمات الإرهابية بالدعم التسليحي والمادي، كي ينفذ مخططته للانقضاض على العالم.

معاداة إعلاء سيادة الدولة
ومن جانبها، أشارت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب عن حزب "المؤتمر"، في تصريحات خاصة لـ"العربية نيوز"، إلى أن مصر تواجه إرهابًا غاشم الفكر متطرف التفكير.

وأضافت "حلاوة"، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي حين يحذر في خطاباته من تأثير قوى الشر فهو يقصد كافة الفئات التي تعادي إعلاء سيادة الدولة المصرية، مؤكدة أنه على الحكومة برئاسة المهندس شريف إسماعيل، أن تسير بنفس خطى الرئيس في مواجهة الإرهابيين وتدشين خطط التنمية الاقتصادية.

كما أكدت نائبة "المؤتمر"، أن كافة طوائف الشعب المصري على وعي وثقافة، بأن مصر تشهد في الآونة الأخيرة حالة من الاستقرار الأمني، نتيجة لجهود قيادات الدولة نحو تحقيق الأمن والأمان بمصر.

أمريكا تفرض هيمنتها على العالم
قال النائب نعمان أحمد فتحي، عضو مجلس النواب عن حزب "المصريين الأحرار"، في تصريحات خاصة لـ"العربية نيوز"، إن هناك العديد من العدائيات التي تواجها مصر داخليًا وخارجيًا.

وأضاف نعمان، أن العدو الداخلي في مصر متمثلًا في جماعة الإخوان الإرهابية تعد أكثر تأثيرًا وقوة من العدو الخارجي، مؤكدًا أن أمريكا تستهدف في الآونة الأخيرة فرض هيمنتها على كافة دول العالم، خاصة بعد إطاحة بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

كما أكد نائب "المصريين الأحرار" أن العدو الصهيوني من أبرز الذين يسعون للنيل من سيادة الدولة المصرية، كذلك قطر وتركيا لديهما أيدلوجية في إثارة الرأي العام العالمي ضد مصر بتزوير الحقائق.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟

ads
ads