ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"دماء على فراش الخيانة".. الساقطة تقتل طفلها بمساعدة العشيق بعد حفلة تعذيب بإطفاء السجائر وتكسير الضلوع في النهضة.. وعقاب السماء يسبق الأرض باكتشاف إصابتهما بالإيدز

الثلاثاء 12-07 - 09:33 ص
صورة ارشيفية صورة ارشيفية
طه فاروق
جريمة أشرف عليها الشيطان بنفسه، لينفذها شيطان بشري متحجر القلب وزوجة خائنة متبلدة المشاعر سقطت في بحر الحرام وغاصت فيه حتى أذنيها، حيث لم تستطع الزوجة اللعوب تحمل غياب زوجها 20 يوما لدخوله السجن؛ لتمارس الرزيلة مع عشيقها على فراش الزوج ولم يكتفيا بذلك حيث اشتركا سويا في وصلات تعذيب على جسد طفلها النحيف الذي لم يتخطَ عمره العامين ونصف العام لتفيض روحه الطاهرة إلى بارئها تشكو له ظلم العباد.

تفاصيل الواقعة المأساوية بدأت بورود إخطار للواء هشام العراقي مدير مباحث العاصمة من مستشفى السلام الدولي مفاده وصول طفل جثة هامدة للمستشفى وعليه آثار اعتداء جسدي عنيف. 

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية للمكان وبعمل التحريات دلت أن الجثة تعود لطفل يبلغ من العمر عامين ونصف ويدعى محمود محمد أحمد، وعلى جسده آثار اعتداء بدني عنيف من خلال خلع أظافره وإطفاء أعقاب السجائر وعض وكسور متفرقة بالجمجمة والضلوع.

كما دلت التحريات أن والد الطفل مسجل خطر ومحبوس على ذمة أحد قضايا السرقة بالإكراه منذ شهر رمضان الماضي وأضافت التحريات أن والدة الطفل عفاف.م 28 عاما، سيئة السلوك والسمعة وأنها دائمة على معاشرة الرجال جنسيا على الرغم من زواجها وأنها لم تتحمل غياب زوجها أكثر من 20 يوما، لتمارس الرزيلة مع عشيقها على فراشه.

وأضافت التحريات أنه في يوم الواقعة وأثناء قيام المتهم وهو مسجل خطر بممارسة الرزيلة مع والدة الطفل في منزلها قام بالاعتداء على الطفل؛ بسبب بكائه المستمر حيث قام بمعاونة والدته بإطفاء أعقاب السجائر في جسد الطفل وعضه وعندما زاد بكاء الطفل قام بالاعتداء بالضرب المبرح على رأسه وصدره وظهر الطفل مما أدى لتكسير الجمجمة والضلوع ووفاة الطفل فقام المتهم ووالدة الطفل و2 من أصدقائهم المسجلين خطر بحمل الطفل والتوجه به لمستشفى لإحدى الصيدليات ولكن الصيدلي نصحهم بالتوجه للطفل للمستشفى دون علمه بوفاته.

وعندما حضروا إلى المستشفى وأخبرهم الأطباء بوفاة الطفل لاذا المتهم وأصدقائه بالفرار وتركوا والدته تواجه مصيرة المظلم.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهمة واعترفت بارتكاب الواقعة بمساعدة عشيقها وأضافت أنها دائمة على ممارسة الرزيلة حتى في وجود زوجها معها وتم اقتيادها لقسم شرطة السلام. 

وكشفت تحريات المباحث عن مفاجأة مدوية حيث كشفت عن إصابة والدة الطفل والمتهم بمرض الإيدز. 

من جانبها أمرت نيابة شرق القاهرة الكلية، برئاسة المستشار محمد عبدالشافي المحامي العام الأول بحجز ربة منزل لورود التحريات في واقعة اتهامها بقتل طفلها الرضيع بمنطقة النهضة بدائرة قسم شرطة السلام، بعد تعذيبه بالاشتراك مع عشيقها، كما أمرت النيابة بتشريح جثة المجني عليه ودفنها عقب الانتهاء من إعداد تقرير الصفة التشريحية وكلفت المباحث بضبط العشيق وسرعة التحريات حول الواقعة.
ads

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل توافق على زيادة أسعار تذاكر "المترو" الأخيرة

ads
ads
ads