ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

اللهم إني صايم

الخميس 23-06 - 10:32 ص
الحكم المفاجئ بإلغاء سعودية تيران وصنافير من قبل القضاء الإدارى بمجلس الدولة، أثار الكثير من علامات الاستفهام مابين مؤيد ومعارض، أتصور أن للطرفين وجهة نظر تحترم، وأعتقد أن المحكمة الإدارية العليا أصبحت فى مأزق كبير لأنها إذا ألغت الحكم ستكون مشكلة وإذا أيدت الحكم ستكون مشكلة أيضا، والموضوع أصبح معقدًا إلى حد كبير، البعض يطالب بضرورة إجراء استفتاء شعبى حول الموضوع الأزمة والآخر يطالب بعرضها على البرلمان وعلى ضوئها تحل المشكلة بأسلوب منطقى.. اللهم إنى صايم. 

أفرحنى جدًا نجاح تجارب 8 سنوات لعلاج مرضى السرطان باستخدام تأثير الذهب فى علاج السرطان، حيث تمكن الفريق المصرى لتجارب علاج السرطان بجزيئات الذهب النانومترية والذى يشرف عليه العالم الكبير الدكتور مصطفى السيد، من علاج حصان من السرطان لأول مرة فى العالم حيث إن الحصان كان مصابًا بسرطان الجلد حيث أصابه المرض فى جلده، نجاح التجارب من قبل على القطط والكلاب ستؤدى بإذن الله إلى تطبيقها على الإنسان خلال عامين من الآن ، وستقلل من خطورة المرض بنسبة 50%.

أطالب وزير التموين بزيادة الإجراءات لحل أزمة ارتفاع أسعار السلع بشكل مستمر ومخيف ويومى أحيانا، الجميع يعلم أن الحكومة مقصرة فى تشديد الرقابة على الأسواق ، وخاصة أن مباحث التموين وحماية المستهلك يمكن أن تلعب دورًا أكثر إيجابية من دورها الحالى، والأهم فرض عقوبات رادعة على التجار الذين يستغلون الظاهرة لزيادة أسعار السلع بدون مبرر والذى امتد للأدوية التى تتفاوت أسعارها من صيدلية إلى أخرى مما يؤثر على المواطن البسيط سلبيا.

الفلوس اللى تم صرفها على مسلسلات لتحاكى الواقع إذا تم إنفاقها على الواقع نفسه لعاش في رخاء سنوات، مليارات من الجنيهات انفقت بدون رقابة، للأسف عادل إمام حصل على 40 مليون جنيه، ورامز جلال 35 مليون جنيه، ومحمد رمضان 25 مليون جنيه، ومصطفى شعبان 17 مليون جنيه، وغادة عبدالرازق 14 مليون جنيه، نيللى كريم 12 مليون جنيه، بخلاف أرقام فلكية لفنانين وفنانات مصر كل هذه الأرقام على مسئولية أحد أصدقائى من داخل الوسط الفنى، الآن عرفتوا إعلانات المنتجعات والإسكان الفاخر المستفزة تخاطب من، هذه الشريحة التى يمكنها دفع الملايين بسهولة إضافة إلى شرائح لصوص المال العام والفاسدين الكبار.. اللهم إنى صايم. 

أول اختبار حقيقى للمدير التنفيذى اللواء ثروت سويلم وهو فى نفس الوقت المسئول الأول عن إدارة شئون اتحاد الكرة، كان حول تحديد ملعب مباراة الأهلى والإسماعيلى، والذى نجح النائب الدكتور ثروت سويلم بجدارة فى حل الأزمة بذكاء يحسد عليه وبالتالى اخمد فتنة كروية بين جمهور الأهلى والإسماعيلى قبل اشتعالها، وأثبت أنه مكسب كبير للجبلاية وشخصية محايدة تماما، كما نتتقد المخطىء يجب بالمقابل أن نشيد بالمخلص الفاهم للعمل العام.. تحية وتقدير للنائب المحترم ثروت سويلم.

علمتنى الحياة أن الإنسان عندما يكون نقيًا من الداخل يمنحه الله نورًا من حيث ﻻيعلم، ويحبه الناس من حيث ﻻيعلم، وتأتيك مطالبك من حيث ﻻ تعلم، صاحبُ النٌيٌةِ الطٌيٌبةِ هو من يتمنى الخير للناس أجمعين، فسعادة الآخرين لن تأخذ من سعادتك وغناهم لن ينقص من رزقك، وصحتهم لن تسلبك عافيتك.. وللحديث بقية مادام فى العمر بقية.

للتواصل مع الكاتب [email protected] 

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

أي الأندية ستنجح مع مدربها الجديد في الموسم المقبل؟