ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

معز مسعود" من عازف للجيتار.. إلى الالتزام ومشوار الدعوة إلى الله

الإثنين 20-06 - 03:01 م
معز مسعود معز مسعود
عزة صقر
معز مسعود داعية إسلامي مصري يتمتع بأسلوب شيق ولغة حوارية معتدلة مع من حوله خاصةً الشباب، ومن أكثر الدعاة الشباب تأثيرًا في العالم الإسلامي، وذلك نظرًا لمنظوره الشرعي والسلوكي وعلاقته بالعالم المعاصر وبقية الأديان، ومخاطبته الشباب بلغتهم.

معز مسعود من مواليد عام 1978، عاش أول حياته في الكويت، ونشأ في بيت عربي، مسلم لعائلة معتدلة دينيًا
بداية حياته، كانت له وقفات حولت حياته من اللهو إلى الحياة الدعوية بداية من كونه قائدًا لفرقة موسيقية وعازفًا للجيتار، كان يفعل ما يحلو له، وقد قال معلقًا على هذه الفترة من حياته "اللهو والعبث كلمتان تستطيع بهما تلخيص حالي في فترة مراهقتي حتى آواخر 1995".

يعقب معز بقوله: من لا يتغير بعد أن يعرف الموت لا يغيره شيء آخر، بعد الحادثة كان لابد أن ألتزم ولو ظاهريا، كنت أشرب السجائر لكني تركت المعاصي الكبيرة، فكنت أذهب للبار ولكني لا أرقص أو أفعل المحرمات الكبيرة.

ثم قرر ترك المعاصي الكبيرة وحرص على الالتزام والانضباط في حياته وتقابل مع شاب فى نفس عمره قريب منه، له صوتٌ جميل حين يتلو القرآن العظيم، واتجهت إلى قراءة القرآن العظيم، وحفظه في 18 شهرا، وبدأ يتعلم العلم الشرعي وقرأ في الفقه والسيرة. 

طلب معز مسعود دراسة العلوم الإسلامية بأسلوب مكثف على أيدي علماء كبار على مدى أكثر من عشرة أعوام وذهب إلى مدن كثيرة في دول الأمة والعالم بحثا عن أنقى وأصدق مصادر العلم التي تتحلى بروح الإسلام الداخلية الباطنية علاوة على فهمها النبوي الأصيل للشريعة الإسلامية، فتلقّى العلوم الشرعية والسلوكية بالسند المتصل إلى الرسول محمد على يد علماء ومربين كثر كالحبيب عمر بن حفيظ والدكتور علي جمعة والدكتور أسامة السيد الأزهري

كانت الخطوة الأولى في طريق الداعية المصري إلى العمل بالدعوة الدينية بعد أن وصل تسجيل أحد كلماته بالمسجد إلى راديو وتليفزيون العرب (ART) واتصل به رئيس تطوير البرامج في قناة اقرأ للاتفاق معه على تقديم برنامج باللغة الإنجليزية للمسلمين في الغرب.

خلال الفترة منذ 2002م وحتى 2006م قدم "معز مسعود" برنامجين باللغة الإنجليزية هما "الأمثال في القرآن" و"درجٌ إلى الفردوس" على قناة اقرأ الفضائية، ولاقت التجربة ردود فعل حماسية قدم بعد ذلك قدم العديد من البرامج الدعوية منها رحلة لليقين، "ثورة على النفس"، وله العديد من البرامج المؤثرة في النطاق الدعوي.

وبرنامج بالعربية تحت عنوان "الطريق الصح" والذي تم تصويره في أربعة بلدان هي مصر والسعودية وتركيا وبريطانيا، وتحدث عن مواضيع جريئة منها الشذوذ وعلاقة الفن بالتدين وتقليد الشباب للغرب، وكذلك نظرة الإسلام للرومانسية.

استكمل الداعية المصري مشواره مع الدعوة بعد ذلك من خلال عدد من البرامج التلفزيونية والإذاعية، فقدم فقرة أسبوعية بعنوان "الطريق الصح" في برنامج "90 دقيقة" مع الإعلامي "معتز الدمرداش"، وفي عام 2011م قدم برنامج بعنوان "ثورة على النفس" على قناة "Cbc". 

وفي عام 2016، قرر "معز مسعود" أن يدخل تجربة جديدة من خلال المشاركة في إنتاج الأفلام التي تخاطب الغرب، وكانت خطوته الأولى من خلال فيلم "اشتباك" وقال حينها إن مشاركته في إنتاج (اشتباك) جاءت ضمن مشروعات تطوير الأدوات التي يعبر بها عن رسالته الإنسانية، وهذا ما بدأه في برامجه التليفزيونية، والتي سبق وتضمن بعضها أجزاء درامية".

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع سيطرة العالم على فيروس كورونا؟

ads
ads