ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"أطباء بلا حدود" تدعو الدول المجاورة لسوريا إلى فتح حدودها أمام اللاجئين

السبت 07-05 - 11:49 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
محمد أحمد
دعت منظمة أطباء بلا حدود السبت الدول المجاورة لسوريا إلى فتح حدودها امام اللاجئين الفارين من المعارك في مناطقهم، بعد أيام من قصف مخيم للنازحين قرب الحدود التركية.

وقال الامين العام للمنظمة جيروم أوبيريت لوكالة فرانس برس في بيروت "نحن بحاجة لضمان أن تبقى الحدود بين سوريا والدول الأخرى المجاورة مفتوحة" معتبرا أنها (الحدود) "طريق حياة وللناس الحق في الفرار من النزاعات".

وتأتي تصريحات اوبيريت بعد مقتل 28 مدنيا على الأقل الخميس جراء قصف استهدف مخيمًا في محافظة إدلب (شمال غرب) قرب الحدود التركية، يأوي نازحين من محافظة حلب (شمال) المجاورة.

وتحدث المرصد السوري لحقوق الإنسان عن تنفيذ طائرات للقصف لم يتمكن من تحديد هويتها فيما اتهم معارضون قوات النظام بذلك.

لكن قيادة الجيش السوري نفت الجمعة استهداف المخيم وحملت المسئولية لـ"بعض المجموعات الإرهابية" وكذلك فعلت روسيا التي اكدت عدم تحليق اي طائرة فوق المخيم.

وراى اوبيريت ان قصف المخيم الذي يفترض ان يُعد بمثابة منطقة آمنة "مثال على ان فكرة اقامة مناطق آمنة داخل سوريا خاطئة للغاية".

وبحسب أطباء بلا حدود، اصاب القصف الجوي والمدفعي خلال العام الماضي 63 مستشفى وعيادة تدعمها المنظمة في سوريا في مقابل استهداف 12 مرفقا صحيا مدعوما منها خلال هذا العام. ولا تشمل هذه الحصيلة كل المستشفيات والمرافق الاخرى التي تم استهدافها.

وأضاف اوبيريت "نعمل في ظروف صعبة للغاية وللاسف هناك كثير من المرافق الاخرى التي يتم استهدافها من دون ملاحظة ذلك".

واستهدفت الاربعاء الماضي غارة جوية مستشفى القدس الذي تدعمه منظمة اطباء بلا حدود في الاحياء الشرقية لمدينة حلب، ما اسفر عن مقتل نحو 30 مدنيا على الاقل بحسب المرصد، في عملية اثارت تنديدا واسع النطاق

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل تؤيد تغليظ عقوبة التحرش بعد واقعة المعادي لتصل للإعدام؟