رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

إحالة عاطل للجنايات لاتهامه بذبح شقيقته الصغرى لشكه في سلوكها بحلوان

الخميس 21-04 - 12:51 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
عبـادة المصـري
أحال شريف أشرف مدير نيابة حوادث جنوب القاهرة بإشراف المستشار أحمد الابرق القائم بأعمال المحامى العام الاول لنيابات جنوب القاهرة، عاطل إلى محكمة الجنايات لقيامه بذبح شقيقته لشكه فى سلوكها، ووجهت له النيابة تهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد.

أدلى المتهم شريف بإعترافات تفصيلية أمام نيابة حوادث جنوب القاهرة، قال أنه شك فى سلوك شقيقته بسبب قيامها بالتوجه الى منزل شيقتهم الكبرى فى منطقة حلوان والمبيت لديها عقب ولادتها، دون علمه مما اثار الريبة لديه أنها على علاقة غير شرعية بأحد الاشخاص، وتذهب للمبيت عنده، وانها تدعى عليه كذبا مما دفعه للتوجه اليها.

واضاف المتهم فى أقواله امام النيابة أنه توجه ظهيرة اليوم التالى الى منزل شقيقته الكبرى ومعه مطواه مسنونه وفور رؤيته لشقيقته الصغرى قام بإخراج المطواه من ملابسه وذبحها وعندما حاولت الفرار من أمامى طعنتها فى ظهرا حتى سقطت وسط بركة من الدماء
.
كما كشفت نتائج مضاهاة الدماء التى تم العثور عليها على ملابس المتهم بالبصمة الوراثية للمجنى عليها، أنها دماء شقيقته، فضلا من اقوال شهود الواقعة ومنهم صديق المتهم والذى اكد فى اقواله امام النيابة رؤيته لصديقه اثناء قيامه بسن السلاح المستخدم فى الجريمة قبل الواقعة بمنطقة السيدة زينب.

وجاءت اقوال شقيقة المتهم الكبرى شيماء لتؤكد ان شقيقها دائما الشك فى سلوك شقيقته الصغرى نظرا لجمالها وإرتداءها الملابس الضيقة التى تثير الشباب.

كان قد تلقى المقدم شريف فيصل رئيس مباحث حلوان، بلاغا من شرطة النجدة بوقوع مشاجرة فى مساكن المحمودية، ووقوع مصابين ووفاة شخص.

وعلى الفور انتقل رجال المباحث، وتم العثور على جثة "نيفين ح م" 17 سنة، (مصابة بجرح ذبحى بالرقبة)، وتمكن ضباط مباحث القسم بمعاونة الأهالى من ضبط شقيقها المتهم "شريف ح م" 30 سنة عاطل، مقيم السيدة زينب، وبحوزته سلاح أبيض "مطواة قرن غزال".

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بسبب شكه فى سلوكها، فقام بالتعدى عليها بالسلاح الأبيض المضبوط بحوزته محدثا إصابتها المشار إليها، والتى أودت بحياتها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 8977 لسنة 2016م جنح القسم، وتولت النيابة العامة التحقيق.

تعليقات Facebook

تعليقات العربية نيوز

استطلاع الرأى

هل انجازات "البرلمان" بالدورة الأولى تستدعي الاحتفال